الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لبنان يمنح قطعة أرض لبناء مقرّ للجامعة العربية

أعلن وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال هنري خوري، خلال الدورة الـ38 ‏لمجلس وزراء العدل العرب، التي عُقدت أمس في مدينة أفران في المملكة ‏المغربيّة، منح جامعة الدول العربية، متمثّلةً بالمركز العربي، قطعة أرض مساحتها ‏أكثر من 3000 متر مربّع كهبة من الدّولة اللّبنانيّة، لافتاً إلى أنّها “تقع في موقع ‏مميّز مطلّ على البحر في العاصمة بيروت وذلك من أجل المساعدة في عمليّة ‏النّهوض في المجالين القانوني والقضائي من خلال تحقيق أهداف المركز التي ‏يعتمدها مجلس وزراء العدل العرب”.‏

والتقى خوري فور وُصوله إلى المغرب نظيره المغربي عبد اللّطيف وهبي رئيس ‏الدّورة الـ38 لمجلس الوزراء العرب و تباحثا خلاله في الوضع القضائي عموماً ‏واللّبناني خصوصاً. وقد أبدى وهبي استعداد مملكة المغرب للوقوف إلى جانب لبنان ‏وتقديم الدّعم للقضاء اللّبناني وقد تمّ الاتفاق على استمرار التواصل بينهما من أجل ‏تحقيق هذا الهدف”.‏

كما التقى خوري، على هامش المؤتمر، الوزيرين القطري والعماني اللذين أبديا كلّ ‏تجاوب في الوقوف إلى جانب لبنان وقضائه‎.‎

وألقى خوري في اليوم الأول لانطلاق أعمال الدورة الـ38، كلمة توجّه فيها إلى ‏الوزراء المشاركين قائلاً: “لا يخفى على معاليكم أنّ المركز العربي الذي قارب ‏على أكثر من 40 عاماً منذ نشأته والذي يقوم بمهام الأمانة العلميّة لمجلس الوزراء ‏العرب ويعمل بإشراف مجلس وزراء العدل العرب مقرّه في بيروت‎.‎

وأضاف: “نحن سُعداء في لبنان بمشاركة الأخوة العرب أعضاء مجلس إدارة ‏المركز الذي عقد الجلسة الأخيرة من هذا العام ورفع توصياته حول دعم وتطوير ‏آليّات عمل المركز العربي والذي شمل فقرة تعديل الاحكام التنظيمية وإعتماد ‏الهيكل التنظيمي للمركز بما يتوافق مع اتفاقية المقرّ ورؤية جامعة الدول العربية ‏وخرج الاجتماع بإجماع أعضائه الستّة على رؤية تطويريّة من خلال تحديث ‏الأحكام التنظيميّة، الأمر الذي شجّع دولة المقرّ أيّ لبنان، الإعلان عن منح جامعة ‏الدّول العربيّة متمثّلةً بالمركز العربي، قطعة أرض مساحتها أكثر من 3000 متر ‏مربع كهبة، في موقع مميز في بيروت مطلّ على البحر من أجل المساعدة بعمليّة ‏النّهوض في المجالين القانوني والقضائي من خلال تحقيق أهداف المركز التي ‏اعتمدها مجلسكم الموقّر‎”.‎

وتابع: “كما يشرفنا إعلام معاليكم حول قرار مجلسكم الموقّر الرقم 1254 في ‏الدورة 37 الذي خصّص دعم صندوق ‏تعاضد القضاة في لبنان الخاص بالصحة ‏والتعليم بتقديم الشكر إلى وزارة العدل ومجلس القضاء الأعلى لجمهورية العراق ‏الشقيقة الذي تعاطى بإيجابية مع مضمون القرار وقام بتقديم الدعم المباشر ‏للصندوق عبر القنوات الديبلوماسية‎”.‎