الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لبنان يواصل استنفاره.. وخطّة طوارئ "صناعيّة"

أشار نائب رئيس جمعية الصناعيين زياد بكداش إلى أنّ “جمعية الصناعيين تعمل على خطّة طوارئ مع وزير الصناعة جورج بوكشيان، والدفاع المدني، وتتواصل مع نقابة الملاحة البحرية وشركات التأمين والشركات المستوردة للمحروقات لضمان استمرار عمل المصانع بالحد الأدنى وتأمين احتياجات السوق المحلي والخارجي في حال اندلاع الحرب لا سمح الله”.

وفي مجال آخر، لفت بكداش في حديث لجريدة “الأنباء” الإلكترونية، إلى أن “الهيئات الاقتصادية بحثت مع ميقاتي أمس ملفات عدّة، أبرزها الموازنة والضرائب الموحّدة، وثمّة اعتراض لدى الهيئات على بعض النقاط والضرائب، وقد تم تشكيل لجنة برئاسة ميقاتي وعضوية نائب رئيس مجلس الوزراء سعادة الشامي وممثلي الهيئات ليتم البحث في النقاط الخلافية”.

في هذا السياق، أضاف بكداش: “لا يُمكن فرض ضرائب على الهيئات الاقتصادية في ظل الوضع الاقتصادي المزري، خصوصًا وأن رفع الضرائب يؤدّي إلى انخفاض القدرة الشرائية، ونمو الاقتصاد غير الشرعي الذي بات يُشكّل 60 في المئة من السوق”.

وطالبت الهيئات، وفق بكداش، ميقاتي بخطط اقتصادية لا مالية، وبتأمين مداخيل الدولة من خلال المؤسسات الرسمية التي تُقفل أبوابها، كالنافعة والعقارية، بدل فرض المزيد من الضرائب على الناس، ووعد ميقاتي بمتابعة الموضوع.