الأثنين 15 رجب 1444 ﻫ - 6 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لقاءات رسمية للراعي في بريطانيا: لتكثيف دعم المجتمع الدولي للبنان

واصل البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي زيارته إلى المملكة المتحدة، حيث كانت له أمس سلسلة لقاءات رسمية، أبرزها مع وزير الدولة لشؤون الشرق الاوسط اللورد طارق أحمد ونائبة مستشار الأمن القومي سارة ماكينتوش، يرافقه سفير لبنان في لندن رامي مرتضى والمستشار في السفارة اللبنانية مروان فرنسيس والمطران بولس صياح والمحامي وليد غياض.

في مستهل اللقاءين، شكر الراعي لبريطانيا وقوفها الى جانب لبنان، مشددًا على “ضرورة تكثيف المجتمع الدولي دعمه لقضاياه في ظل الازمات المتتالية عليه”.

مساء أمس، التقى الراعي ممثلي بعض الاحزاب اللبنانية في دير سيدة لبنان للرهبانية اللبنانية المارونية، بحضور رئيس عام الرهبانية الاباتي هادي محفوظ ورئيس الرسالة في لندن الاب فادي كميد، فالتقى على التوالي وفودا مثلت: تيار المردة، حزب الوطنيين الاحرار، حزب الكتائب، حزب “القوات اللبنانية” و”التيار الوطني الحر”.

إذ شدد الراعي أمام الوفود على “ضرورة الحفاظ على التنوع والتعددية في لبنان وعلى ما يميزه من خصائص عن سائر محيطه لكونه نموذجا في العيش الواحد المسيحي – الاسلامي ومركز حوار الحضارات والثقافات والديانات”.

فيما شكر “للمنتشرين اللبنانيين دعمهم أهلهم في لبنان”، مؤكدا “أهمية أن يرفعوا الصوت في دول انتشارهم من اجل لبنان الذي ينتظر انتخاب رئيس له، فضلا عما يعيشه شعبه من معاناة اقتصادية ومعيشية زادت من قساوتها الانقسامات والخلافات السياسية”.

كما كانت للبطريرك الماروني لقاءات مسكونية جمعته مع رئيس اساقفة كانتربري المطران جاستين، ويلبي حيث اقام معه صلاة مسكونية على نية لبنان والسلام في العالم بمشاركة الكردينال مايكل لويس فيتسجرالد.

ومساء، استقبل الراعي وفدًا من الكنيسة الانطاكية للروم الارثوذكس برئاسة المطران الاسقف سلوان اونر.