استمع لاذاعتنا

للثورة كلمتها.. شهيب: لا مدارس و لا جامعات غداً

أعلن وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال أكرم شهيب أنّه “نظراً لاستمرار الانتفاضة الشعبية التي دعت الى الإضراب العام غداً، وحفاظاً على سلامة الطلاب واحتراماً لحقهم في التعبير الديمقراطي، تعطّل الدروس يوم غدٍ الثلاثاء الواقع فيه 12 تشرين الثاني 2019 في كل المدارس والثانويات والمعاهد والجامعات”.

وتستمر الثورة لليوم السادس والعشرين على التوالي، فيما تواصل السلطة الحاكمة في المماطلة والتسويف وعقد الاجتماعات التي لا تغني ولا تُسمن، في ما يبدو كرهان على تعب الثوار وهبوط عزيمتهم.
ويؤكد الثوار أن رهان السلطة فاشل حتماً، وألا شيء يثنيهم عن استكمال الثورة حتى تحقيق مطالبها كافة ورحيل الطبقة الفاسدة ومحاسبة الفاسدين واسترداد الأموال المنهوبة، بدءاً من تشكيل حكومة تكنوقراط مستقلة.