الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

متى تترجم دينامية الترسيم انتخاب رئيس للجمهورية؟

أخبار اليوم
A A A
طباعة المقال

خلق اتفاق ترسيم الحدود البحرية الجنوبية نوعا من الدينامية السياسية على مستوى الداخل، مما يدفع الى السؤال: هل هي تحت سقف التعقيدات الداخلية السياسية او من الممكن ان تتجاوز هذا السقف نحو الحلول؟

“حتى اللحظة من غير الواضح ان كان هناك امكانية لتجاوز التعقيدات المتعلقة باستحالة انتخاب رئيس للجمهورية في المهلة الدستورية”، بحسب مصدر سياسي واسع الاطلاع، الذي قال، عبر وكالة “أخبار اليوم”، من المستبعد ان ينعكس المشهد العراقي على الواقع المحلي، شارحا ان ما حصل في العراق هو نتيجة وجود كتلة اساسية استقالت من البرلمان، وبالتالي معطيات جديدة فرضت على الامر الواقع بفعل ابتعاد مكون اساسي عن اللعبة السياسية.

واضاف: اما في لبنان فالوضع مختلف، لان المكون المعارض موجود وعريض على الرغم من انه غير قادر على توحيد صفوفه، وبالتالي هذه القوى ما زالت فاعلة في مجلس النواب، وفي المقابل الفريق الآخر ليس قادرا على فرض ايقاعه.

وهنا توقف المصدر عند انتقال حزب الله، على لسان رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، من الكلام عن رئيس تحدي الى الكلام عن رئيس توافقي، ما يعني ان الحزب “مزروك” فلو كان مرتاحا على وضعه، لكان حافظ على نفس الخطاب الذي بدأ به منذ ان طرح الملف الرئاسي على بساط البحث.

واعتبر المصدر ان مطالبة رعد بـ”رئيس يقر ويعترف بدور المقاومة في الحفاظ على السيادة”، يعني ان الحزب انتقل الى مرحلة جديدة نتيجة الافق المسدود امامه للوصول الى الرئيس الذي يريده، لذا ذهب الى رفع السقف، وبالتالي الحزب غير قادر على تحقيق ما يريده في اللحظة الحالية.

وختم المصدر: هناك تبدلات انطلاقا من العراق وصولا الى الترسيم ولكن حتى اللحظة لن تترجم دستوريا من خلال انتخاب رئيس جديد للجمهورية.