السبت 3 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مستشار ميقاتي: لا ضمانات حاسمة.. وهوكشتاين لن يأتي إلى لبنان قريباً

قال المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة الزميل فارس الجميّل إنه “على مدى يومين، كانت لدولة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي سلسلة لقاءات في ميونخ آخرها حصل بعد ظهر اليوم مع رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وذلك في إطار المساعي لوقف العدوان على جنوب لبنان وعودة الهدوء، مع تأكيد لبنان على أولوية تطبيق القرار 1701 كاملاً ووضع خطة لدعم الجيش ووقف العدوان الإسرائيلي على جنوب لبنان واستهداف المدنيين بشكل سافر”.

وفي حديث عبر قناة “الجديد”، اليوم السبت، قال الجميّل: “من خلال هذه الاتصالات، يبدو بحسب الواقع أن الأمور تتجه إلى نوع من الاستقرار الطويل الأمد، مع استمرار الحذر الشديد مما قد يقدم عليه الإسرائيلي من عدوان على لبنان”.

وأكمل: “بشأن الاجتماع بين ميقاتي والوسيط الأميركي آموس هوكشتاين، كان هناك تأكيد من الأخير أن المساعي الأميركية ستستمر للجم إسرائيل وعدوانها، لكن أود أن أؤكد أنه من خلال أجواء الاتصالات لا ضمانات حاسمة في هذا الصدد، لكن المساعي الأميركية تسعى باتجاه الحل الدبلوماسي الذي يحقق الاستقرار وعودة النازحين إلى قراهم”.

وأضاف: “دولة رئيس الحكومة، من خلال هذه الاتصالات أكد أن الخيار الأفضل هو الحل الدبلوماسي، لأن الحرب ستكون خراباً على الجميع، لكن الأكيد أنه لا ضمانات ولا ثقة بالموقف الإسرائيلي لأننا أمام عدو يمتهن الحرب والقتل ولا يمكن الرهان على رئيس حكومة العدو الذي يربط مستقبله السياسي بالعدوان وبالحرب.. هذه خلاصة الموقف، مع الإشارة الى مسألة أخرى وهي أن هوكشتاين لن يأتي إلى لبنان قريباً، لكنه يواصل اتصالاته.