استمع لاذاعتنا

مسيرة في صيدا تنديدا بالاساءة للنبي محمد

نفذ محتجون اعتصاما في ساحة النجمة في صيدا، رفعوا خلالها لافتات كتب عليها “إلا رسول الله”، وأخرى تندد بمواقف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وألقى الشيخ عثمان حنينة كلمة باسم المعتصمين، أعرب فيها عن الرفض والإدانة للتعرض والاساءة “لرمز الدين الاسلامي النبي محمد”.

بعد الكلمة، أحرق المعتصمون العلم الفرنسي كـ”رسالة احتجاج وادانة”، ثم انطلقوا بمسيرة جابت شوارع المدينة، رددوا خلالها هتافات نصرة للنبي رافضين التعرض للدين الاسلامي واتهامه بما ليس فيه.