استمع لاذاعتنا

مصلحة الصحة في محافظة لبنان الجنوبي تابعت حالة مصابة في صيدا

تابعت مصلحة الصحة في محافظة لبنان الجنوبي عبر رئيسة طبابة قضاء صيدا الدكتورة ريما عبود حالة مصابة في المنطقة، اثر ورود خبر على مواقع التواصل الاجتماعي في مدينة صيدا مفاده “أن موظفا في اوجيرو صيدا، يلتزم الحجر المنزلي بعد الاشتباه بمخالطته شخصا مصابا بالعدوى دون علم مسبق”.

واكدت عبود أنه “تم التواصل مع الشخص المشتبه به وقد أجرى فحص الـPCR وهو ملتزم الحجر الذاتي لحين صدور نتيجة الفحص المخبري وانقضاء فترة الـ14 يوما للتأكد من عدم اصابته”.

في السياق، باشر فريق طبي من وزارة الصحة في الشمال بالتنسيق مع ادارة مرفأ طرابلس والاجهزة الامنية المولجة حماية المرفأ والجمارك، بإجراء فحص الـ pcr، لجميع العمال والموظفين.

وأكد مدير المرفأ الدكتور أحمد تامر أن “إدارة مرفأ طرابلس اتخذت كل الاجراءات الميدانية لمنع تفشي الوباء في صفوف العمال والموظفين”.

ولفت الى انه “ما من داع للهلع لأن الاصابات محصورة بالعمال الذين اختلطوا بالمصاب في احد المستودعات”.

وسُجّلت أمس انتكاسة على جبهة كورونا، اثارت مخاوف من حصول موجة جديدة خطرة على صعيد هذا الوباء.

فبعد أن عادت الحياة اليومية تدريجاً إلى طبيعتها، تفاجأ اللبنانيون أمس الأحد بعدد إصاباتٍ يومية غير متوقّع وغير مطمئن بفيروس كورونا المستجد، إذ أعلنت وزارة الصحة تسجيل 51 حالة جديدة، 19 من بين المقيمين و32 من الوافدين، ما رفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 1587.