الخميس 10 ربيع الأول 1444 ﻫ - 6 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مطر: سنبقى نصرخ حتى تتحقق العدالة

غرد النائب إيهاب مطر عبر حسابه على” تويتر”: “9 سنوات على تفجيري مسجدي السلام والتقوى اللذين أوقعا عشرات الشهداء ومئات الجرحى، في عملية إرهابية حاقدة ضد طرابلس، فيحاء العلم والعلماء، وضد أهلها المستهدفين دائما من قبل الاجرام الفئوي الذي حاول جعلها محاور متقاتلة يغذيها أيضا الحرمان الممارس عليها من قبل الحكومات المتعاقبة. 9 سنوات على جريمة تفجير المسجدين ظهرت خلالها الحقيقة لكن العدالة ما زالت مغيبة، وسنبقى نصرخ بها إلى أن تتحقق إكراماً لأرواح الشهداء وإنصافاً لأهاليهم ومدينتهم”.

وكان اعتبر النائب اللواء أشرف ريفي أن “الذكرى التاسعة لتفجير مسجدي السلام والتقوى تمر والجرح لا يزال نازفا كأن الجريمة وقعت للتو”.

وقال: “سنبقى في كل سنة نؤكد ملاحقة القتلة في النظام السوري الذين أعطوا الأمر بتنفيذ الجريمة الإرهابية، أمام بيوت الله، التي أودت بحياة العشرات من أبناء طرابلس البررة، فضلا عن الجرحى الذين ما زالوا يتألمون إلى اليوم”.

وتابع: “لقد تابعنا هذه الجريمة منذ وقوعها، ووقفنا خلف القضاء اللبناني الذي تابع الملف بحِرفية، وتمثَّل ذلك بالمحقق العدلي آلاء الخطيب، الذي أصدر القرار الظني، وأحال الملف الى المجلس العدلي.”