الأربعاء 14 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

معلومات خطيرة عن "قوات الفجر".. من يدعمهم وما علاقتهم بحزب الله؟

أوضح نائب رئيس المكتب السياسي في الجماعة الإسلامية بسام حمود في حديث إلى “صوت بيروت إنترناشونال”، أنّ “الجناح المقاوم مهمته الوحيدة هو التصدي للعدو والإعداد لملاقاته، ولم يسجّل علينا استخدام سلاحنا في الداخل اللبناني، وبالتالي وجود “قوات الفجر” ليس جديدًا أو طارئًا”.

حمود أشار إلى أنّ “قوات الفجر” هي جزء من المقاومة في لبنان، معتبرًا أنّ “البيانات الوزراية التي أكدت حق الشعب اللبنانية في مقاومة العدو الصهيوني، وجودنا يندرج تحت إطارها، وهذه البيانات كما تُشرع المقاومة لحزب الله هي تشرعها لكل مقاوم لبناني يدافع عن أرضه ووطنه”.

وعن وجود تنسيق مع “حزب الله” باعتباره الجهة الأقوى على الحدود مع الكيان الإسرائيلي، كشف حمود أنّ “من طبيعة الميدان عندما يكون هناك أذرع عدة للمقاومة، فمن الطبيعي أن يكون هناك تعاون وتنسيق تجنبًا لحصول أي خطأ”.

أما عن وجود غرفة عمليات مشتركة مع الفصائل الأخرى في الجنوب، فأكد حمود أنّه “حتى الآن لا وجود لأي غرفة عمليات مشتركة، ولا نعتبر أنفسنا في أي محور من المحاور، بل نحن مقاومة لبنانية وطنية تسعى للدفاع عن لبنان، بالتعاون مع أي فصيل مقاوم وبواقع الحال مع حزب الله الموجود على الحدود”.