الخميس 9 شوال 1445 ﻫ - 18 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مكاري يدعو الى الحوار ويرحّب بكل مبادرة حوارية

قدم وزير الاعلام في حكومة تصريف الاعمال المهندس زياد المكاري التهاني للشيخ علي قدور بتوليه رئاسة المجلس الاسلامي العلوي، بحضور نائب الرئيس شحادة العلي، عضو الهيئة الشرعية الشيخ محمد عبدالكريم، أعضاء الهيئة التنفيذية علي أمجد، علي حمود، نضال المحمد، مدير مكتب الرئيس الشيخ أحمد عاصي، مدير المراسيم جلال ضاهر ومنسق اللجنة الاسقفية للحوار الاسلامي المسيحي جوزاف محفوض.

وتم البحث خلال اللقاء في أوضاع الطائفة العلوية وشؤون وطنية.

بعد اللقاء، أدلى الوزير مكاري بتصريحٍ قال فيه: “زيارتنا اليوم لهذه الدار الكريم هي لتقديم التهاني لسماحة رئيس المجلس الاسلامي العلوي الشيخ قدور بمنصب رئاسة المجلس، ولنبارك له بحلول شهر رمضان المبارك ، على أمل ان يحمل هذا الشهر للبنان ولفلسطين المحتلة الأمن والسلام والاستقرار وأن يتم وقف إطلاق النار في جنوب لبنان وفلسطين”.

وأضاف: “نأمل ان يحمل هذا الشهر بشائر بانتخاب رئيس للجمهورية رغم كل الصعوبات التي يمر بها البلد والازمات الاقتصادية والاجتماعية والعسكرية والأمنية، ولكن نحب ان نؤكد بأن لغة التواصل والحوار تبقى الأنسب لحل مشاكلنا السياسية والاجتماعية والعلاقات بين الادارات اللبنانية، فلبنان مرّ بظروف صعبة وخاصة خلال السنوات الماضية، والشعب اللبناني ما زال صامداً والمطلوب اليوم بناء لبنان جديد وان يكون هناك مصالحة بين اللبنانيين ودولتهم وإداراتها ومؤسساتها، ويتطلب هذا الامر ان نكون متحدين ونسعى الى حوار بناء لانقاذ البلد من المحنة التي يمر بها”.

ورداً على سؤال حول نجاح مبادرة تكتل الإعتدال قال: “هناك عراقيل كثيرة تواجه هذه المبادرة مع الأسف، واعتقد انها لن تؤدي الى أيّ مكان بسبب المواقف الحادة، وهذه المواقف لا يمكن ان تنتج رئيسا، بالرغم من أننا ندعو الى الحوار ونرحب بكل مبادرة حوارية، لانه مع الاسف المجلس النيابي مقسم سياسياً وهذا شيء طبيعي، ولن يستطيع انتخاب رئيس بهذه التركيبة الا من خلال التحدث بين بعضنا البعض والاطراف السياسية تجتمع مع بعضها، واقله تأمين النصاب لانعقاد المجلس”.