السبت 21 شعبان 1445 ﻫ - 2 مارس 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

موسى يدين الاعتداء على الجيش: الدم اللبناني لا بد من أن "يزهر تحريرا"

دان عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ميشال موسى اليوم الأربعاء، في بيان له “الاعتداء الاسرائيلي على مركز حدودي للجيش واستشهاد الرقيب عبدالكريم المقداد وإصابة عدد من رفاقه، معتبرا “أن الدم اللبناني الذي يراق على أرض الجنوب لا بد من أن يزهر تحريرا وسيادة ومنعة”.

ولفت الى “أن العدو الاسرائيلي لطالما كان غادرا ووحشيا، وتاريخه الأسود شاهد على نهجه”.

وتوجه بالتعزية الى قيادة الجيش وذوي الشهيد، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

وكان قد شدد موسى مساء أمس الثلاثاء على وجوب الحفاظ على مؤسسة الجيش بأي ثمن من الأثمان.

وأشار موسى في حديث إلى “صوت كل لبنان” إلى أنّ الوقت لا يزال أمام الحكومة فيما يتعلق بملف التمديد لقائد الجيش، موضحًا أن الرئيس نبيه بري سيلجأ إلى الدعوة لعقد جلسة تشريعية في الأيام المقبلة في حال تعثرت الحكومة في إيجاد مخرج للملف، وأن المجلس مستعد لإعداد جلسة تشريعية في هذا الإطار.

وردًا على سؤال ما إذا كان قانون التمديد سيحظى بالأصوات المطلوبة في المجلس النيابي، قال موسى إن بعض الكتل لم تحسم موقفها بعد والأمر سيتضح بعد أن تتم الدعوة إلى الجلسة.

وتعليقًا على المخاوف التي أثارها بيان حركة حماس أمس الإثنين، دعا موسى إلى التحقق من صحة ومصدر البيان، معتبرًا أن الوضع اليوم لا يحتمل مزيدًا من السجالات السياسية، في وقت يتضامن فيه كل الأفرقاء مع القضية في الجنوب.