الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ميقاتي: أتمنّى أن يكون سليمان فرنجية رئيسًا للجمهوريّة

مع دخول لبنان في مرحلة الفراغ الرئاسي وفشل البرلمان، للمرة الخامسة في انتخاب رئيس جديد للبلاد، خلفاً للرئيس السابق ميشال عون، الذي انتهت ولايته في 31 تشرين الأول الماضي، كما وتعاني البلاد من العديد من الازمات الاقتصادية والاجتماعية والصحية.

أكّد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، على “وجوب انتخاب رئيس جديد للجمهوريّة فورًا، من أجل انتظام العمل السّياسي”، لافتًا إلى أنّ “رئيس الجمهوريّة يجب أن يكون مقبولًا من الجميع، وألّا يكون رئيس تحدّ لأحد”.

وأشار، في حديث إلى قناة “الجزيرة”، إلى أنّه “تربطني علاقة تاريخيّة برئيس تيّار “المردة” سليمان فرنجية، وأتمنّى أن يكون رئيسًا للجمهوريّة”. وأعلن “أنّني سأخاطب واشنطن رسميًّا للاستفسار عن إمكانية خضوع لبنان للعقوبات إذا قبِل هبة النفط الإيرانية”، مشدّدًا على أنّ “لبنان لا يخضع لحصار أميركي، ونحن لن نعرّضه إلى أيّ مخاطر”.

وذكر ميقاتي أنّه “سيتمّ تعديل سعر الصرف الرسمي للدولار تدريجيًّا خلال الأشهر المقبلة”، مركّزًا على أنّ “جزءًا من الأزمة الّتي نعاني منها ناجم عن تردّي علاقة لبنان مع الدول العربيّة”.

    المصدر :
  • الجزيرة