الثلاثاء 12 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ميقاتي يُدين الاعتداءات الإسرائيلية ويُحذر من الحرب

في لقاء تشاوري عُقد اليوم برئاسة رئيس الحكومة اللبنانية “نجيب ميقاتي” وحضور عدد من الوزراء، تم مناقشة الوضع الأمني في لبنان عمومًا وفي المنطقة الجنوبية خصوصًا، بالإضافة إلى ملف النازحين السوريين والتحديات التموينية التي يواجهها البلد.

رئيس الحكومة أكّد أن الحكومة اللبنانية تعمل جاهدة على تحقيق الاستقرار الاجتماعي وتعزيز الأمن الوطني، مع التركيز على ضرورة تحصين المؤسسات الوطنية من خلال انتخاب رئيس للجمهورية واستكمال العمل بالسلطات الدستورية.

وشدّد ميقاتي على أهمية التصدي بحزم للجرائم التي تقوم بها بعض النازحين السوريين، مع التأكيد على أن الأجهزة الأمنية ستتخذ الإجراءات اللازمة لمنع أي أعمال جرمية وحفظ الأمن العام.

وفيما يتعلق بالاعتداءات الإسرائيلية على لبنان، أكّد ميقاتي أن الحكومة لا تقبل باستفزازات إسرائيل ورفضها لاستباحة أجواء لبنان.

وأضاف أن الاعتداءات الإسرائيلية تجر المنطقة إلى حافة الحرب، داعيا المجتمع الدولي للتحرك الفوري لوقف هذه التصعيدات الخطيرة.

وأشاد ميقاتي بدور الأصدقاء الدوليين للبنان الذين يساندونه في مواجهة التحديات الأمنية، مؤكداً أن لبنان يضع شكواه بشأن الاعتداءات الإسرائيلية أمام مجلس الأمن الدولي بشكل دائم.

وفي الختام، أكد رئيس الحكومة اللبنانية على ضرورة تحقيق الاستقرار والسلم الإقليمي، وحث الجميع على التروي وعدم السماح بتصعيد الأوضاع إلى المزيد من التوترات والصراعات.

وأكد على أن لبنان يستمر في السعي للحفاظ على سيادته وأمنه، مع التأكيد على حقه في الدفاع عن أراضيه وحماية شعبه من الاعتداءات الخارجية.