السبت 21 شعبان 1445 ﻫ - 2 مارس 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ميقاتي أثناء زيارته منصة الحفر: ما تحقق حتى الآن هو إنجاز

قام رئيسا مجلس النواب نبيه بري والحكومة نجيب ميقاتي بجولة اليوم على منصة الحفر للتنقيب عن النفط والغاز في البلوك الرقم 9 في المياه الإقليمية اللبنانية لمواكبة إنطلاق العمل اللوجستي.

وشارك في الجولة وزير الأشغال العامة والنقل علي حمية، وزير الطاقة والمياه وليد فياض، المدير العام لرئاسة الجمهورية أنطوان شقير، رئيس “هيئة إدارة قطاع البترول” وسام الذهبي، ووفد من شركة “توتال” الفرنسية.

وقد انتقل الوفد اللبناني من مطار رفيق الحريري الدولي إلى منصة الحفر في المياه اللبنانية الجنوبية على متن طوافة تابعة لشركة “توتال”.

وقد اطلع بري وميقاتي على الإستعدادات اللوجستية لبدء أعمال الحفر.

وقال بري في تصريح: “في هذه العتمة، يأتي يوم فرح عملت له سنوات طوال إلى أن كان إتفاق الإطار الذي أعلنته من عين التينة بتاريخ العاشر من تشرين الأول عام ٢٠٢٠. وأتوجه إلى الباري عز وجل ألا تنقضي بضعة أشهر إلا ويمن على لبنان بدفق من كرمه، مما يشكل بداية لإزاحة الأزمة الإقتصادية التي يعيشها لبنان وشعبه وكذلك بتوافق اللبنانيين على إنتخاب رئيس يقوم بدوره كبداية لحل سياسي نتخبط به.”

بدوره، قال ميقاتي: “في هذه المناسبة المهمة التي يشهدها لبنان، إننا نتطلع بأمل بأن تحمل الأيام المقبلة بوادر خير تساعد لبنان على معالجة الأزمات الكثيرة التي يعاني منها.”

وأشار إلى أن “ما تحقق حتى الآن هو إنجاز يسجل للوطن والشعب اللبناني الصابر على محنه، ونأمل أن يتعاون الجميع في المرحلة المقبلة للنهوض ببلدنا ووقف التدهور الذي نشهده على الصعد كافة،” معتبرًا أنه “يوم للوطن وصفحة مضيئة في التاريخ.”