الخميس 9 شوال 1445 ﻫ - 18 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نائب يدق ناقوس الخطر.. أكثر من 5000 منزل مهدد بالانهيار في لبنان!

كشف رئيس لجنة الاشغال العامة النّائب سجيع عطية عن وجود 5000 منزل آيل للسقوط، من بينها 1200 في الشمال، مشيراً إلى أن هذه الإحصائية تقدمت بها فقط 40% من البلديات فقط.

عطية وفي حديث عبر صوت كل لبنان، وصف هذه النتيجة بالكارثية والتي تتطلب ميزانية كبيرة.

وعن آلية تلافي الكوارث التي تتكرر، أوضح ألا إمكانية للبلديات للقيام بالصيانة اللازمة للمباني المتصدعة في ظلّ الأوضاع الاقتصادية الصّعبة، وأعلن انّه بصدد اعداد قانون يلزم اجراء الكشف الفني وتجديد رخص الأبنية كل 5 سنوات بناء على واقع كل مبنى.

وعن واقع الطرقات، قال عطية ان المبلغ المطلوب لتأهيل الطرقات كافة هو حوالي ال 350 مليون دولار، معتبراً الى ان مبلغ المئة مليون الوارد في الموازنة هذا العام لا باس به، كونه يسمح بالصيانة وليس إعادة التأهيل، بما يعني ترميم معظم الحفر التي تتسبب بحوادث السير المأساوية قبل فصل الصيف المقبل.

بدوره، حذّر مؤسس جمعية “yasa” زياد عقل من اننا امام شبكة بنى تحتية تترهل، مشيراً إلى ان ثقافة الصيانة غائبة في لبنان.

وإذ رأى عقل ان السلامة المرورية ليست ضمن أولويات أصحاب القرار، أوضح ان المعاينة الميكانيكية توقفت وان المعاينة الذاتية تراجعت نتيجة الوضع الاقتصادي في البلاد.

عقل دعا الدولة الى القيام بصيانة الطرقات بشكل أفضل، طارحاً علامات استفهام عدّة حول صرف أموال قرض البنك الدولي في العام 2018 المخصص لطرقات لبنان، ووصف ما حصل بالمحاصصة، وقال ان كل مسؤول اهتم بطرقات بلداته بدل الأوتوستراد والطرقات الدولية التي تشكل الشريان الأساس للبلد.