استمع لاذاعتنا

نصرالله للسبهان: في كلامك إعتراف ضمني بقوة “حزب الله”… والأخير يرد: مذمتي من ناقص

شدّد الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصرالله على انه “لا يجوز أن تُترك “داعش” وهي تخطط للعودة إلى كلّ الأماكن التي خسرتها في سوريا وإلى القلمون الغربي وجرود عرسال ولبنان”.

وقال نصرالله خلال احتفال تأبيني في بلدة العين – قضاء بعلبك: “نريد إجراء الإنتخابات في موعدها وأن يُكمل اللبنانيون حوارهم السياسي وأن تكمل الحكومة عملها”، معلناً أنّ “اليد التي ستمتدّ إلى لبنان ستقطع أيّا تكن هذه اليد ومن سيتآمرون على هذا البلد لن يكون مصيرهم إلا الفشل”.

وردّ نصرالله على الوزير السعودي ثامر السبهان، قائلاً: “في كلامه إعتراف ضمني بقوة “حزب الله” الإقليمية”.

وعن قانون العقوبات الأميركيّة على “حزب الله”، قال: “ندعم المسعى الرسمي والحكومي اللبناني الذي يحاول أن يعزل الإقتصاد والوضع المالي عن تأثير قانون العقوبات الأميركية ونحن نتحمّل هذا القانون”، مضيفاً: “قانون العقوبات الأميركية لن يغيّر في موقف “حزب الله” في مواجهة الهيمنة الأميركية في المنطقة”.

ولفت نصرالله الى أنّ “ما يزعج الأميركيّين أنهم يريدون رئيس جمهورية في قصر بعبدا عميلاً لهم أو رئيساً يخاف منهم والرئيس ميشال عون ليس كذلك”.

وأضاف: “في هذا الزمن لدينا دم وسيف في معركة نؤمن بها ومحورنا اليوم في أقوى حال نسبة إلى أي زمن مضى”.

وردّ السبهان على حسابه على “تويتر” إثر خطاب نصرالله قائلاً: “وإذا أتتك مذمتي من ناقص فهي الشهادة لي بأني كامل”.

وكان السبهان قد غرّد في وقت سابق عبر “تويتر” بالقول: “العقوبات الامريكية ضد الحزب المليشياوي الارهابي في لبنان جيدة ولكن الحل بتحالف دولي صارم لمواجهته ومن يعمل معه لتحقيق الامن والسلام الاقليمي”.

 

 

 

المصدر موقع القوات اللبنانية