الأثنين 29 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نقابة عمال المخابز في بيروت: لاتخاذ قرارات سريعة ليبقى الرغيف بمتناول الجميع

تعصف بلبنان أزمات عديدة، على رأسها أزمة القمح والطحين بسبب شح الإمدادات العالمية من جهة، وتأمين الاعتمادات لاستيراد هذه المادة الحيوية من جهة أخرى.

في هذا الإطار، أكدت “نقابة عمال المخابز في بيروت وجبل لبنان” انه “من اولوياتنا الدفاع عن رغيف الخبز وحمايته من المحتكرين والمستغلين ومن تجار الازمات الفاسدين، ومكافحة تجار سوق السوداء لمادة الطحين، ولن نكون شهود زور لان الرغيف هو المادة الاساسية والحيوية للمواطنين والقوت اليومي للعمال والفقراء، ولاننا أصحاب الخبرة والكفاية في صناعته والطرف الاساسي في انتاجه، من واجبنا الانساني والمهني اعتباره خط أحمر”.

وطالبت النقابة في بيان، “برفع الدعم عن الطحين الاكسترا والسوبر اكسترا وتحويله الى الطحين المخصص لصناعة الخبز العربي وعن حصص الطحين المدعوم للافران، وانشاء الافران الشعبية في كل المناطق لتجنب الازمات والاصطفاف امام الافران بطوابير الذل”، محمّلةً الدولة “مسؤولية عدم البحث عن اسواق بديلة لشراء مادة القمح”، داعيةً الى “عدم قذف المسؤوليات بين المعنيين للتهرب من تحمل ازمة شح الطحين من الافران والقمح من المطاحن واقفال العديد منها”.

وأضافت: “آن الاوان لجميع المعنيين تحمل مسؤولياتهم الوطنية لكي يبقى رغيف الخبز بمتناول الجميع ولكي لا نصل إلى ما وصلنا اليه والى ما لا تحمد عقباه في هذه الظروف الاقتصادية والمعيشة الصعبة التي تمر بها البلاد”.

هذا ودعت النقابة “الوزارات والمعنيين ومصرف لبنان الى عقد اجتماع في أسرع وقت لاتخاذ القرارات المناسبة لتأمين القمح للمطاحن والطحين للافران وحماية الرغيف من الاتجار به وبيعه بالسعر الرسمي”.

    المصدر :
  • المركزية