الثلاثاء 17 شعبان 1445 ﻫ - 27 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نواب كسروان يُبقون اجتماعاتهم مفتوحة: للتنبّه إلى هذه النقطة الجوهرية!

عقد نواب كسروان  – الفتوح اجتماعًا في مجلس النواب لدرس كافة المواضيع التي تُعنى بالمنطقة وأهلها، لا سّيما فيما يتعلّق بمسألة الدوائر العقاريّة المقفلة في جبل لبنان.

وأكد المجتمعون في بيان، على “ضرورة إيجاد حلّ جذري لإعادة فتح الدوائر العقاريّة في جبل لبنان في أسرع وقت ممكن. فالإقفال أثّر سلبًا على الاقتصاد الوطنيّ، وحال دون إنجاز معاملات المواطنين العقارية وتسديد الرسوم المعتمدة راهناً، كما حرمان الخزينة مداخيل إضافيّة، وتعطيل أعمال العديد من القطاعات”.

كما طالب النواب المجتمعون الحكومة ووزير الماليّة بضرورة التعاطي مع جبل لبنان أسوة بالمناطق الأخرى. وحذروا من الاستخفاف بهذا الملف، علمًا أنّه تمّ تقديم إخبارات بتجاوزات ومخالفات في باقي المناطق من دون أن يحرّك أحد ساكناً. وتساءل النواب هل إقفال الدوائر العقارية في جبل لبنان حصرًا هو استهداف لهذه المنطقة لما تمثّله؟ وهل يجوز عرقلة شؤون المواطنين بهذا الشكل التعسّفي؟

وطالب النواب المجتمعون بإتمام معاملات المواطنين العالقة داخل الدوائر العقارية وتسديدها وفق الرسوم التي كانت سارية في حينها. ودعوا الحكومة ووزير المالية ومدير عام الدوائر العقارية إلى التنبّه لهذه النقطة الجوهرية، والعمل على حلّها بشكل فوري وأن تكون ضمن سلّم الأولويّات.

كذلك، تمنّى النواب المجتمعون على الموظفين العودة السريعة لإستئناف مهامهم بشكل طبيعيّ التزامًا بالقوانين المرعيّة الإجراء.

وعبّروا عن تفهّمهم للوضع آملين من وزير المالية إيجاد الآلية القانونية لتسهيل عودتهم لمزاولة عملهم وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح لتسيير شؤون المواطنين.

إلى ذلك، أكّد نواب كسروان – الفتوح أنّهم سيبقون اجتماعاتهم مفتوحة لمتابعة هذه المسألة كما كافة شؤون المنطقة.