الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هاشم أمام وفد برلماني عراقي: ما يُصيب فلسطين نعيشه في لبنان منذ الأيام الأولى

أكد عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب قاسم هاشم أن “فلسطين وغزة تتصدر المشهد السياسي والإنساني اليوم، في ظل حرب الإبادة المستمرة من العدو الإسرائيلي من دون رادع إلا إرادة المقاومين وثبات الشعب الفلسطيني، وإصراره على المواجهة للوصول إلى حقه في الحياة الكريمة في استعادة أرضه وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف”، لافتًا إلى أنّ “فلسطين هي محور وأساس اللقاءات والاجتماعات للضغط بكل الوسائل المتاحة لوقف الإبادة التي ترتكب بحق أطفال ونساء وشيوخ غزة وفلسطين ولبنان”.

كلام هاشم جاء خلال لقائه مع الوفد العراقي المشارك في اجتماع اللجنة السياسية للجمعية البرلمانية الآسيوية المنعقد في بغداد، وقال: “ما يصيب فلسطين وأهلها نعيشه في لبنان منذ الأيام الأولى، حيث تمادى العدوان الصهيوني في استهدافه البلدات والقرى الجنوبية وسقوط الشهداء، كما أصاب القصف الأحياء السكنية، واستهدف القطاع الطبي ويعمل يوميًا على توسيع مساحة عدوانه”.

وتابع: “نحن على تفاهم مع الإخوة في مجلس النواب العراقي، أن ينصب جهد اللقاءات البرلمانية على تفعيل الديبلوماسية البرلمانية للضغط على الحكومات للتواصل مع حكومات دول القرار إلى اتخاذ القرارات السريعة لوقف المجازر المستمرة ، ووضع حد لغطرسة العدو الإسرائيلية”.

وختم: “تبقى المسؤولية الأساسية على العرب والمسلمين، ليكونوا على مستوى القضية التي تجاوزت حدود العقل”.

من جهته، نوه رئيس الوفد العراقي جبار الكناني بـ “دور لبنان في مواجهته ومقاومته العدوانية الإسرائيلية، حيث كان سباقًا بمجلسه وحكومته وإرادة شعبه أن ينتصر على العدو وأن يكون الداعم الأول للشعب الفلسطيني”، مؤكدًا أننا “نتفاهم دائمًا مع الأخوة اللبنانيين على القضايا الأساسية ونلتقي، وتجمعنا فلسطين وقضايا الأمة”.