الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل يصبح لبنان على هامش النظام المالي والمصرفي العالمي؟

أكد الخبير الاقتصادي والمصرفي نسيب غبريل أن الترسيم لن تكون لها نتائج مادية قبل خمس سنوات، مشيرًا إلى أن النتائج ‏الفعلية هي مع بدء استخراج الغاز‎. ‎

وقال في حديث الى “صوت كل لبنان”: “حتى الآن نحن بحاجة الى البدء بالتنقيب لمعرفة كمية الغاز وسهولة أو صعوبة الاستخراج ‏وبأية كلفة استخراجها‎”.‎

واعتبر غبريل أن “تعميم مصرف لبنان هو قرار هدفه لجم سعر صرف الدولار في السوق الموازية وهذا ليس القرار الأول من نوعه ‏منذ اندلاع الأزمة في البلاد”، موضحا أن “هذا التعميم هو موقت بانتظار الإصلاحات المطلوبة التي تؤدي إلى استعادة الثقة وضخ ‏رؤوس الأموال إلى لبنان‎”.‎

غبريل لفت إلى أن “العملية الإصلاحية مع صندوق النقد الدولي بطيئة جدا، ولاسيما مع دخولنا مرحلة الشغور الرئاسي وشلل ‏حكومي‎”.‎

وأوضح أنه “بسبب الأزمات المتتالية كالتباطؤ الاقتصادي العالمي، وأزمة أسعار النفط والحرب في أوكرانيا، أصبح هناك أولويات ‏أخرى لدى صندوق النقد”، لذا رأى أنه “في حال لم تقم السلطات بأي إصلاحات ملموسة من الآن وحتى نيسان المقبل، يمكن أن يؤدي ‏ذلك إلى وقف العمل على الاتفاق مع الصندوق وبالتالي سيصبح لبنان على هامش النظام المالي والمصرفي العالمي‎”.‎