الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل يكفي مخزون البنزين والغاز في لبنان في حال توسع الحرب؟

بعد تصاعد التوتر في المنطقة والرد الإيراني، أثار القلق حول توفر المواد النفطية والغاز في لبنان في حالة تصاعد الحرب، حيث أصبح هذا الموضوع محل اهتمام واسع خاصة بعد تهافت اللبنانيين على التزود بالبنزين ليلة السبت الماضي.

رئيس تجمع الشركات المستوردة للنفط، مارون شماس، أكد أن كميات البنزين المتوفرة تكفي لأكثر من 20 يومًا، وأن مخزون الغاز يكفي لأكثر من شهر.

ومن جانبه، طمأن رئيس نقابة العاملين والموزعين في قطاع الغاز، فريد زينون، بأنه لا داعي للهلع من نفاد المواد النفطية والغاز.

وأشار زينون إلى أن الوضع الحالي دقيق وصعب التنبؤ به، مؤكدًا أنه في حال توسعت الحرب، قد لا تتمكن البواخر من الوصول إلى لبنان لتفريغ حمولاتها، ما قد يؤدي إلى أزمة كبيرة في الاستيراد. لذا، دعا المواطنين لتخزين البنزين والغاز احتياطيًا.

وبخصوص احتمال ارتفاع أسعار النفط عالميًا، أوضح زينون أنه في حال ارتفعت الأسعار العالمية للنفط، فمن الطبيعي أن ترتفع الأسعار في لبنان بالتالي، نظرًا لاعتماد لبنان على الاستيراد من الخارج.

على الرغم من تحذيرات وتصريحات الخبراء بشأن توفر المواد النفطية والغاز في لبنان، يبقى الوضع مستقرًا حاليًا والإمدادات متوفرة. ومع ذلك، يجب على المواطنين الاستعداد لأي طارئ وتخزين مواد البنزين والمازوت، نظرًا لطبيعة “لبنان بلد المُفاجآت”.