استمع لاذاعتنا

هيل من بكركي: مستعدون لدعم حكومة لبنانية تعمل على تغيير حقيقي في البلاد

أكد مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون السياسية ديفيد هيل، أننا “نستمع إلى مطالب الشعب اللبناني باتباع أجندة إصلاحية وتنفيذها”.

واعتبر هيل بعد لقائه البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي في بكركي أن “الولايات المتحدة تؤمن المساعدات الآنية للبنان لكن لا يسعها قبول المزيد من الوعود الفارغة التي لا تنفذ”.

وأشار إلى أننا “سنتابع مناقشة كل هذه الأمور في جولتنا غداً”. وقال، “مستعدون لدعم حكومة لبنانية تعمل على تغيير حقيقي في البلاد”.

يذكر أن الراعي، التقى، في الصرح البطريركي ببكركي، مساعد وزير الخارجية الأميركية للشؤون السياسية ديفيد هيل والسفيرة دوروثي شيا.

وتأتي زيارة هيل وشيا إلى لبنان على أثر الانفجار الذي هزّ مرفأ بيروت الثلاثاء الماضي.

وسقط اكثر من 170 قتيلاً وأكثر من 6000 جريح، ولا تزال الأجهزة المعنية تبحث على عشرات المفقودين.

وفور وقوع الانفجار، هبّت المساعدات الدولية عقب الحصار الدولي الكبير الذي كان ولا يزال لبنان يعاني منه إثر وجود سلاح غير شرعي في البلاد.

وبعد مرور نحو 10 أيام على الانفجار الذي ضرب بيروت، قالت وكالة الثقافة التابعة للأمم المتحدة، الخميس، إنها ستقود الحملة الدولية لاستعادة وترميم تراث بيروت، نقلا عن مسؤولين محليين قالوا إن حوالي 60 مبنى تاريخيا في العاصمة اللبنانية معرضة لخطر الانهيار.

توازياً، تسلم المحقق العدلي في انفجار مرفأ بيروت القاضي فادي صوان، ادعاء النائب العام لدى المجلس العدلي القاضي غسان عويدات مع محاضر التحقيقات الاولية وباشر دراستها تمهيدا للبدء بإجراء استجواباته الاثنين المقبل.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال