السبت 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 3 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وزير التربية بحث مع نظيره القبرصي التعاون الجامعي

شارك وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال عباس الحلبي في المؤتمر الوزاري حول “البيئة من أجل أوروبا” الذي عقد في العاصمة القبرصية نيقوسيا، بدعوة من الحكومة القبرصية، ومفوضية الأمم المتحدة الإقتصادية الأوروبية، ورافق الوزير إلى المؤتمر وفد ضم المستشارين ليلا غاسباريان وماهر الحسنية. وكانت في إستقباله قنصل لبنان في نيقوسيا كوين ميريل سلامة، وتركزت أبحاث المؤتمر على أربعة مواضيع هي: حماية البيئة والتنمية المستدامة، التربية من أجل التنمية المستدامة، البنى التحتية المستدامة ، والسياحة المستدامة.

ولمناسبة هذا المؤتمر تم عقد إجتماع وزاري رفيع المستوى، حول الإستراتيجية المتوسطة للتربية من أجل التنمية المستدامة، والبرنامج التنفيذي للعام 2030. شاركت فيها غالبية وزراء التربية في دول حوض المتوسط.

وكانت للحلبي مداخلة في هذا الإجتماع الوزاري، بصفة متحدث رئيسي، وتناول موضوعين أساسيين، حول الجامعة والتنمية المستدامة، وأشار في مداخلته إلى ما قامت به وزارة التربية في موضوع التنمية المستدامة، ووافق على البرنامج التنفيذي للبنان حتى العام 2030.

وعلى هامش المؤتمر الوزاري، كانت للحلبي لقاءات جانبية مع وزير التربية القبرصي برودروموس برودرومو، وتناول البحث التعاون الجامعي، وطلب الوزير من نظيره القبرصي أن تسهل الجامعات القبرصية على الطلاب اللبنانين الذين يدرسون فيها، عمليات الدفع في ظل الصعوبات الإقتصادية وانعدام إمكان التحويلات المصرفية بين لبنان والخارج، وتم البحث في التحضيرات لتوقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين القبرصي واللبناني تتناول التعاون الجامعي بين البلدين، ودعا الحلبي نظيره القبرصي لزيارة لبنان وتوقيع هذه المذكرة.

كذلك عقد الحلبي إجتماعاً في معهد البحوث القبرصي Cyprus institute ، في حضور مدير مركز الطاقة والبيئة والمياه في المعهد فادي قمير، وتم في خلال الإجتماع البحث في بروتوكول تعاون وتبادل الطلاب بين الجامعات والمراكز البحثية اللبنانية والقبرصية.