الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أوكرانيا: على العالم أن يحول دون حصول روسيا على صواريخ إيرانية

قال متحدث باسم سلاح الجو الأوكراني (الجمعة 21-10-2022) إن بلاده أسقطت 85 بالمئة من طائرات مسيرة “انتحارية” إيرانية الصنع أطلقتها روسيا لكن أوكرانيا تحتاج إلى دعم حلفائها لمنع طهران من بيع صواريخ باليستية لموسكو.

وكثفت روسيا الهجمات على منشآت للطاقة ومدن أوكرانية منذ العاشر من أكتوبر تشرين الأول باستخدام صواريخ وما تقول كييف إنها طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز شاهد-136.

وقال المتحدث باسم سلاح الجو يوري إهنات إن الدفاعات الجوية الأوكرانية أثبتت فاعليتها بشكل متزايد في مواجهة الطائرات المسيرة لكنه أشار إلى أنها أقل كفاءة في التصدي للصواريخ.

وأضاف في إفادة صحفية “إذا نظرنا للأسبوعين الماضيين ونتائج إسقاط الطائرات المسيرة، سنجد أن دفاعاتنا الجوية فعالة بنسبة 85 بالمئة… لقد تعلمنا الآن التعرف عليها وإسقاطها بشكل أكثر فاعلية”.

وتنفي طهران إمداد موسكو بطائرات شاهد-136 المسيرة، كما ينفي الكرملين أن تكون قواته قد استخدمت مسيرات إيرانية لمهاجمة أوكرانيا. لكن اثنين من كبار المسؤولين واثنين من الدبلوماسيين الإيرانيين قالوا لرويترز إن طهران تعهدت بتزويد موسكو بصواريخ سطح-سطح وطائرات مسيرة أخرى.

وتابع إهنات “أوكرانيا لا تملك حاليا أنظمة دفاع جوي فعالة لمواجهة الصواريخ الباليستية. ومن المرجح أن تزود إيران (روسيا) بهذه الأنظمة ما لم يجد العالم طريقة لمنعها”.

ورفضت الولايات المتحدة نفي إيران بيع الطائرات المسيرة لموسكو وقالت إن أفرادا من الجيش الإيراني موجودون في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها موسكو، لتدريب القوات الروسية على تشغيل الطائرات المسيرة.

وذكر إهنات أن هذا أمر يخص المخابرات الأوكرانية والغربية لكنه أضاف “من الواضح بالنسبة لي شخصيا أنهم موجودون هناك. يقومون بالتدريب وربما يشاركون في عمل عسكري”.

وقدم حلفاء الدعم لأوكرانيا من خلال تسليمها أنظمة دفاع جوي متطورة ومن بينها أول منظومة (إيريس-تي) من بين أربعة مقدمة من ألمانيا.

    المصدر :
  • رويترز