العبادي يلمح لمطاردة تنظيم الدولة الإسلامية خارج الحدود لأجل القضاء عليه

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن بلده قد يحتاج إلى تنفيذ عمليات قتالية نوعية في دول الجوار، كما حدث في مدينة البوكمال السورية أخيرا، وذلك من أجل القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف العبادي خلال لقاء مع قادة قوات مكافحة الإرهاب العراقية ومقاتليها أن الخطة العسكرية في محاربة التنظيم تهدف إلى القضاء عليه لا مجرد احتوائه.

وأشار العبادي إلى أنه أوضح لواشنطن وجميع الشركاء أن سياسة محاربة تنظيم الدولة وإستراتيجيته تهدف إلى القضاء التام على هذا التنظيم وتتجنب محاولة احتوائه.

وكان العبادي قد حذر أمس من الإساءة للقوات الأمنية والحشد الشعبي والانتقاص منهما، مشيرا إلى أن المعركة مع تنظيم الدولة الإسلامية ما زالت طويلة وصعبة “رغم أننا هزمناه على الأرض عسكريا”.

وأضاف العبادي في كلمة خلال حفل ذكرى مقتل محمد باقر الحكيم -وهو مرجع ديني رأس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق واغتيل عام 20033 بعد عودته إلى العراق إثر الغزو الأميركي- أن الجهة التي تمتد بالإساءة إلى القوات الأمنية والحشد الشعبي والانتقاص منهما سيتم قطعها.

وخلال كلمته قال العبادي إن قوات بلاده وضعت حدا لحلم تنظيم الدولة بتشكيل دولة، مشيرا إلى أن الانخراط في صفوف التنظيم انخفض بنسبة 90%عما كان عليه سابقا.

المصدر: الجزيرة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً