الخميس 12 محرم 1446 ﻫ - 18 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ديوكوفيتش يخضع لجراحة ناجحة في الركبة

قال المصنف الأول عالميا نوفاك ديوكوفيتش الخميس إنه خضع لجراحة ناجحة في ركبته بعدما اضطر للانسحاب من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس بسبب الإصابة التي قد تهدد مشاركته في ويمبلدون وأولمبياد باريس.

وأنهت الإصابة، التي تعرض لها خلال فوزه في الدور الرابع على فرانسيسكو سيروندولو، سعي اللاعب الصربي للفوز بلقبه 25 في البطولات الأربع الكبرى وتمديد رقمه القياسي، وتسببت أيضا في خسارته صدارة التصنيف العالمي الذي سيصدر يوم الاثنين المقبل لصالح الإيطالي يانيك سينر.

وقال منظمو البطولة إن نتائج أشعة الرنين المغناطيسي كشفت عن تعرض ديوكوفيتش، الذي لعب المباراة رغم الألم الشديد، لإصابة بتمزق في الغضروف المفصلي للركبة مما دفعه إلى اتخاذ قراره بالإنسحاب.

وقال ديوكوفيتش عبر حسابه على تطبيق انستجرام “في اليوم الأخير، تعين علي اتخاذ بعض القرارات الصعبة بعد إصابتي بتمزق في الغضروف المفصلي للركبة خلال مباراتي الأخيرة. ما زلت أخضع للعلاج لكنني سعيد بإبلاغكم بأن الجراحة سارت بشكل جيد.

“أقدر بشدة فريق الأطباء الذي وقف بجانبي، وكذلك الدعم الهائل الذي تلقيته من جماهيري.

“سأبذل قصارى جهدي حتى استعيد صحتي وجاهزيتي للعودة للملعب في أقرب وقت ممكن. عشقي لهذه الرياضة قوي ورغبتي في المنافسة على أعلى مستوى هو ما يجعلني استمر”.

وتقام بطولة ويمبلدون، التي فاز بها ديوكوفيتش سبع مرات، في الفترة من الأول من يوليو تموز إلى 14 من الشهر ذاته بينما تنطلق منافسات فردي الرجال للتنس في أولمبياد باريس في 27 يوليو وتستمر حتى الرابع من أغسطس آب المقبل.

وإصابة ديوكوفيتش الأحدث في سلسلة من الأحداث المؤسفة للاعب (37 عاما)، الذي فاز بثلاثة من أربع بطولات كبرى العام الماضي لكنه بدا بعيدا عن مستواه هذا الموسم.

ولم يفز ديوكوفيتش بأي لقب في 2024 وخسر في قبل النهائي أمام يانيك سينر الذي توج في النهاية بلقب بطولة أستراليا المفتوحة في يناير كانون الثاني الماضي.

    المصدر :
  • رويترز