الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محمد غزال: ما المصلحة في إعادة استحضار الخطاب التحريضي الذي سئمه اللبنانيون؟

 أحيت حركة “أمل” وأهالي بلدة بنعفول، “الذكرى السنوية للشهيد علي توفيق الرز وشهداء الحركة في بنعفول”، في احتفال تكريمي حاشد في النادي الحسيني في البلدة، حضره عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ميشال موسى، عضو المكتب السياسي في حركة “أمل” محمد غزال، مسؤول منطقة صيدا في “حزب الله” زيد ضاهر، مفوض عام الدفاع المدني في كشافة الرسالة الاسلامية ربيع عيسى ووفد من قيادة اقليم الجنوب في الحركة ولفيف من العلماء وفاعليات وحشد من أبناء البلدة وقرى إقليم التفاح.

استهل الاحتفال بآي من الذكر الحكيم ثم النشيد اللبناني ونشيد الحركة، وألقى غزال كلمة تحدث في مستهلها عن “تضحيات الشهداء وأدوارهم في حفظ الوطن وعناوين عزته وكرامته وقوته”. وسأل: “ما الجدوى والمصلحة الوطنية في إعادة استحضار الخطاب التحريضي الممجوج والذي سئمه اللبنانيون وهو لا يخدم الا مصلحة أعداء لبنان”.

وشدد على أن “المصلحة الوطنية تفرض على الجميع مد اليد لبعضنا البعض، والتعالي عن الصغائر ونبذ الخطاب الطائفي التحريضي وتقديم مصلحة لبنان على ما عداها من مصالح ضيقة والالتقاء على قيم المواطنية والوحدة فلا عدو للبنانيين إلا العدو الاسرائيلي”.

واختتم الاحتفال بالسيرة الحسينية للسيد نصرات قشاقش.