استمع لاذاعتنا

دوريل يتولى رئاسة خلية أزمة الملف اللبناني

الجمهورية
A A A
طباعة المقال

علمت “الجمهورية” انّ الموفد الفرنسي باتريك دوريل أبلغ الى من التقاهم تَولّيه رئاسة خلية الازمة المكلفة الملف اللبناني في قصر الاليزيه، وذلك بغية توضيح اهمية الرسالة التي نقلها من ماكرون الى المسؤولين اللبنانيين.

وعلمت “الجمهورية” انّ الموفد الفرنسي سيستكمل زياراته اليوم للقيادات السياسية والحزبية، فيلتقي قبل الظهر رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، وينتقل عند الثانية عشرة الّا ربعاً الى بكفيا للقاء رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل، قبل ان يزور عصراً رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع. وستكون له اجتماعات غير معلنة مع مجموعة من الشخصيات السياسية المستقلة.

وكان دوريل جالَ أمس الخميس على كلّ من رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري ورئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد. وقال عون خلال اللقاء، وفق بيان رسمي، “نتمسّك بالمبادرة الفرنسية لِما فيه مصلحة البلد”، واعتبر أنّ “الأوضاع تتطلب تشاوراً وطنياً عريضاً وتوافقاً واسعاً لتشكيل حكومة تتمكن من تحقيق المهام المطلوبة”

وبدوره وصف بري لقاءه ودوريل بـ”الجيد”، شاكراً الرئيس الفرنسي الذي “يحمل هَمّ لبنان”، مؤكداً “الموقف لجهة المبادرة الفرنسية وضرورة تطبيق الاصلاحات، خصوصاً في مجال الكهرباء ومحاربة الفساد”. واعتبر “انّ المدخل والمخرج الوحيد لخلاص لبنان، هو انجاز حكومة اليوم قبل الغد، وزراؤها اختصاصيون يحظون على الثقة التي ينتظرها المجلس النيابي بفارغ الصبر من اجل العبور بلبنان الى بر الامان أمام الموجات العاتية داخلياً وخارجياً”.