استمع لاذاعتنا

مسار التأليف.. العقدة المسيحية قد تطيح بأجواء التفاؤل!

أوضحت مصادر لـ”الجريدة” الكويتية، انّ “بوادر العقدة المسيحية بدأت بالظهور، وإن كان مستبعداً أن تطيح بالأجواء التفاؤلية”، مشيرة إلى “عودة العوامل الشخصية، معطوفةً على النكايات السياسية، للتحكّم باللعبة ككلّ، خصوصاً وسط انعدام التواصل بين رئيس الحكومة المكلف الحريري ورئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل”.

في هذه الأثناء نقلت صحيفة القبس عن أوساط سياسية توقعاتها عن دفع قوي في اتجاه تذليل ما تبقى من عقبات لكي تأتي الولادة الحكومية متزامنة مع بداية السنة الخامسة من عهد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي يتطلع الى حكومة تُصلح ما أفسدته الحكومات السابقة.

فمشاورات التأليف تجري في دوائر ضيقة للغاية، والجميع يتكتم على تفاصيل هذا الملف، بخلاف ما كان يجري مع الحكومات السابقة، لكن الاجواء الايجابية تظلل المباحثات الحكومية التي تسير بلا عقد مستعصية حتى الآن، بدليل أن رئيس المجلس النيابي نبيه بري توقع ولادة الحكومة خلال 4 أو 5 أيام، وهو ما أكدته مصادر اعلامية مقربة من تيار المستقبل لـ”القبس”، والتي كشفت أن اللقاء الاخير الذي جمع الحريري بالرئيس عون كان ايجابياً وبناءً وتطرق إلى وضع تصوّر أوليّ للحكومة وكيفية توزيع الحقائب على الطوائف.

وتشير المصادر إلى أن المسودة النهائية باتت شبه جاهزة، ما يعني أن الحكومة قد تبصر النور الإثنين في حال لم تطرأ أي عراقيل.