استمع لاذاعتنا

هذا هو معيار العقوبات الاميركية.. ملف شخصية لبنانية مهمة لم يكتمل بعد!

"اخبار اليوم"
A A A
طباعة المقال

العقوبات الاميركية على سياسيين او رجال اعمال لبنانيين مسار انطلق، لكن لا احد يمكن ان يسرّب معلومة حول الاسماء التي ستدرج على اللوائح المقبلة، حيث اوضح مصدر ديبلوماسي ان هذا الموضوع تحيط به سرية تامة ويدور بين اروقة وزارتي الخارجية والخزانة الاميركيتين، وفريق محدد يخوضه.

وكشف المصدر، انه خلافا لكل التوقعات، حتى اليوم لم يكتمل ملف اي وزير او رئيس حزب لبناني، موضحا انه بالنسبة الى الادارة الاميركية، فان الملفات في هذا السياق يجب ان تكون مكتملة، بحيث اذا رفع اي ممن استهدفته العقوبات دعوى وربحها، فيستطيع ان يطالب الدولة الاميركية بعطل وضرر، قد يصل الى مبلغ كبير جدا، لذلك الادارة الاميركية حذرة جدا في الاعلان عن اللوائح، وبالتالي لا مكان للتسرع، والعقوبة لا تصدر الا بالاستناد الى معطيات مبنية على مستندات موثقة.

وهنا شدد المصدر على ان لوائح العقوبات التي صدرت سابقا- اطالت لبنانيين او من جنسيات عدة- تستند الى ادلة دامغة، وبالتالي لو تمت المراجعة فان الملفات لا تتضمن اي ثغرات، ولا يمكن احداث خرق فيها.

واوضح المصدر الديبلوماسي ان ملفات المستهدفين بالعقوبات يجب ان تجمع ما بين امرين: الفساد ، تسهيل عمل حزب الله.