فرار ميليشيات الأسد وقادة من “حزب الله” تحسباً للضربة الأميركية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تشهد مناطق سيطرة نظام الأسد وميليشياته استنفاراً وإخلاء لمواقعها العسكرية تحسباً لضربة أميركية قريبة، لا سيما عقب تأكيد الرئيس الأميركي أنه سيتخذ قرار بهذا الخصوص “هذه الليلة”.

وأكدت مصادر محلية في ريف حمص الشمال لأورينت نت، أن المنطقة تشهد تحليقاً مكثفاً من الطيران الحربي، حيث بدأ الطيران مروراً مكثفاً في سماء المنطقة منذ الساعة الواحدة وحتى الثانية والنصف بعد منتصف الليل، مرجحةً أن تكون ميليشيات النظام والروس قد بدؤوا بإخلاء المطارات العسكرية (مطار حماة والشعيرات والتيفور) في ريف حمص وحماة من الطائرات الحربية باتجاه قاعدة حميميم الروسية في اللاذقية.

ويأتي إخلاء النظام وحليفه الروسي للمطارات عقب غارات نفذها الطيران الإسرائيلي بعدة صواريخ، استهدفت مطار (التيفور) شرق حمص (الإثنين)، وأسفرت عن مقتل عدد من عناصر ميليشيات النظام والميليشيات الإيرانية، وفقاً لتأكيد وزارة الدفاع الروسية، عدا عن تأكيد الرئيس الأميركي أنه سيواجه الهجوم الكيماوي على دوما بالقوة وأنه سيتخذ قراراً للرد هذه الليلة.

في السياق، أكدت مصادر إعلامية، أن مواقع ميليشيا الأسد العسكرية (المطارات والقواعد العسكرية) لا سيما في دمشق وريفها وحمص واللاذقية والسويداء وطرطوس تشهد استنفاراً وإخلاء للعناصر والمقرات، تحسباً لضربة أميركية في الساعات القليلة الماضية.

وأشارت المصادر إلى أن سيارات تقل عناصر من ميليشيا “حزب الله” عبرت الحدود السورية اللبنانية باتجاه الأراضي اللبنانية، مرجحة أنه هروب لقادة الميليشيا إلى لبنان تخوفاً من الضربة الأميركية المحتملة لمواقع تمركزهم في سوريا.

من جانبها، أكدت شبكة (فرات بوست) أن الريف الشرقي لمدينة دير الزور يشهد تحليقاً مكثفاً من طيران التحالف الدولي، بالتزامن مع استنفار كبير لميليشيا نظام الأسد في مناطق سيطرته، في حين أكد ناشطون أن ميليشيات الأسد والميليشيات الشيعية في المنطقة في حالة تخبط وتحاول إخلاء مواقعها في المنطقة.

كذلك، ذكرت شبكة (البادية 24) أن منطقة الـ “55 km” في التنف (المثلث السوري الأردني العراقي) تشهد تحليقاً مكثفاً لطائرات التحالف الدولي الحربية.

يشار إلى أن الرئيس الأميركي (دونالد ترامب) قد أكد الليلة الماضية خلال اجتماعه مع القادة العسكريين الأميركيين في البيت الأبيض أن الهجوم الكيماوي على دوما “سيواجه بالقوة” موضحاً أن “إدارته لديها الكثير من الخيارات العسكرية بشأن سوريا” وأنهم “سيتخذون القرار هذه الليلة أو بعد قليل” مشيراً إلى أنه “لديهم صورة واضحة عن المسؤول عن الهجوم الكيماوي على مدينة دوما” وقال: “لا يمكن أن نسمح بتكرار جريمة دوما البشعة مرة ثانية”.

 

المصدر Orient News

 

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً