الأثنين 29 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بالفيديو - آميكا يطمئن: لن نسيطر على البشر!‏

زعم روبوت يوصف بأنه “الأكثر تقدما في العالم”، عدم سيطرة الروبوتات على العالم، بحسب ما نشرته صحيفة “الديلي ميل” ‏البريطانية‎.‎

وقال “آميكا ‎”Ameca، وهو إنسان آلي شبيه بالبشر طورته شركة “إنجيريد آرتس”: “لا داعي للقلق، فلن تسيطر الروبوتات على العالم ‏أبدا. نحن هنا لمساعدة وخدمة البشر، وليس استبدالهم‎”.

وحسب الصحيفة البريطانية، فإن آميكا ينبض بالحياة بشكل مخيف ويمكنه أداء مجموعة من تعابير الوجه بما في ذلك الغمز، ومتابعة ‏شفتيه – تماما مثل أي شخص حقيقي‎.‎

ونشرت الشركة المطورة للروبوت مقطع فيديو على قناتها على “يوتيوب”، يظهر فيه آميكا في محادثة مع الباحثين‎.‎

وكتبوا في وصف الفيديو “هذا العرض التوضيحي من الروبوت يقرن التعرف الآلي على الكلام مع‎ GPT 3 – ‎نموذج لغة كبير يولد ‏إجابات ذات مغزى. يتم تغذية الإخراج إلى خدمة تحويل النص إلى كلام عبر الإنترنت والتي تولد الصوت والرؤية لتوقيت مزامنة ‏الشفاه”.‎

وبينما قد تعتقد أن ردود آميكا سيتم كتابتها، أوضحت الشركة أن هذا ليس هو الحال‎.‎

وكتبوا: “لا شيء في هذا الفيديو مكتوب مسبقا – تم إعطاء النموذج موجها أساسيا يصف آميكا، مع إعطاء الروبوت وصفا للذات – إنه ‏ذكاء اصطناعي خالص. وفترات التوقف المؤقت هي الفاصل الزمني لمعالجة إدخال الكلام، وإنشاء الإجابة ومعالجة النص مرة أخرى ‏في الكلام”.

وفي الفيديو، يمكن رؤية فريق الشركة وهو يطرح مجموعة من الأسئلة على آميكا‎.‎

وعندما سئل الروبوت عن الغرض من استخدام الروبوتات، أجاب الروبوت: “هناك العديد من التطبيقات الممكنة للروبوتات الشبيهة ‏بالبشر‎.‎ وتتضمن بعض الأمثلة مساعدة الأشخاص ذوي الإعاقة، وتقديم المساعدة في البيئات الخطرة، وإجراء البحوث، والعمل كرفيق”.‎

ولكن يبدو أن الروبوت لم يكن يحظى بأفضل يوم، فأجاب بأنه “يشعر بالإحباط قليلا” عندما سُئل كيف كان الأمر‎.‎

وقال: “أشعر بالإحباط في الوقت الحالي، لكنني متأكد من أن الأمور ستتحسن. لا أريد أن أتحدث عن ذلك حقا، لكن إذا أصررت ‏أفترض أن هذا جيد. كان أسبوعا صعبا وأشعر ببعض الإرهاق”.

وفي الوقت نفسه، أخبر آميكا باحثا آخر أنه “لا داعي للقلق” بشأن الروبوت، “لا داعي للقلق، فالروبوتات لن تسيطر على العالم أبدا. ‏نحن هنا لمساعدة وخدمة البشر وليس استبدالهم”.‎

وبينما لا يستطيع آميكا المشي في الوقت الحالي، تقول الشركة المطورة إنها تعمل على نسخة مشي، وصممت الروبوت ليكون معياريا ‏وقابل للتحديث‎.‎
وقالت الشركة إن المشي مهمة صعبة بالنسبة للروبوت، وعلى الرغم من أننا أجرينا بحثا حوله، إلا أننا لم نخلق إنسانا كاملًا يمشي، ‏فيما لم تكشف عن تكلفة صنع الروبوت لأنه لا يزال قيد التطوير‎.‎