برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد عطل منصة أزور.. مايكروسوفت تعيد تشغيل خدماتها السحابية

قالت شركة مايكروسوفت، الأربعاء، إنها أعادت تشغيل جميع خدماتها السحابية بعدما تسبب عطل في الشبكة في توقف منصتها السحابية أزور بالإضافة إلى خدمات مثل تيمز وأوت لوك يستخدمها الملايين في أنحاء العالم.

وأظهرت صفحة حالة أزور تأثر الخدمات في الأمريكيتين وأوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادي والشرق الأوسط وأفريقيا. ولم تتأثر الخدمات في الصين ومنصتها للحكومات فقط.

وقبل الظهيرة، قالت أزور إنه ينبغي أن يكون أغلب المستخدمين قد شهدوا استئناف الخدمات بعد إعادة تشغيل كاملة للشبكة واسعة النطاق الخاصة بمايكروسوفت.

ويمكن لتعطل منصة أزور للحوسبة السحابية أن يؤثر في مجموعة من الخدمات وإحداث تأثير متسلسل “تأثير الدومينو”، إذ تستخدم جميع الشركات العالمية الكبيرة تقريبا المنصة. ولدى أزور 15 مليون عميل من الشركات وأكثر من 500 مليون مستخدم نشط، بحسب بيانات مايكروسوفت.

وأصبحت الشركات أكثر اعتمادا على المنصات عبر الإنترنت بعد أن أدت الجائحة إلى عمل المزيد من الموظفين من المنازل.

وقالت مايكروسوفت في وقت سابق إنها حددت أن مشكلة الاتصال بالشبكة تحدث مع الأجهزة على مستوى الشبكة واسعة النطاق الخاصة بالشركة. وأضافت أن هذا أثر في اتصال العملاء على الإنترنت بأزور، بالإضافة إلى الاتصال بين الخدمات في مراكز البيانات.

وأضافت مايكروسوفت في تغريدة لاحقة أنها تراجعت عن تغيير في الشبكة تعتقد أنه يسبب المشكلة وتستخدم “بنية تحتية إضافية لتعجيل عملية استعادة الخدمات”.

ولم تفصح مايكروسوفت عن عدد المستخدمين المتضررين، ولكن البيانات من موقع داون ديتكتور الإلكتروني لتتبع الأعطال أظهرت وجود آلاف الحالات موزعة على مستوى القارات.

وأثناء انقطاع الخدمة، واجه المستخدمون مشكلات في تبادل الرسائل أو الانضمام إلى المكالمات أو استخدام أي من ميزات تطبيق تيمز. وانتقل الكثيرون إلى تويتر لمشاركة التطورات بشأن تعطل الخدمة، حيث جرى تداول وسم (مايكروسوفت تيمز) على نطاق واسع على موقع التواصل الاجتماعي.

ويشكل تطبيق تيمز، الذي يستخدمه أكثر من 280 مليون شخص على مستوى العالم، جزءا لا يتجزأ من العمليات اليومية للشركات والمدارس، التي تستخدمه لإجراء مكالمات وترتيب وعقد الاجتماعات وتنظيم سير عملها.

    المصدر :
  • رويترز