السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد 10 أيام في الفضاء.. علي القرني وريانة برناوي يصلان الأرض

في ختام مهمة بحثية على متن محطة الفضاء الدولية، استمرت لـ 10 أيام، وصل رواد فضاء “أكسيوم 2″، إلى الأرض الأربعاء.

ورحبت الهيئة السعودية بعودة علي القرني وريانة برناوي في تغريدة على “تويتر”: حيث قالت: ” تزهو بكم أرض، ويفخر بكم شعب، روادنا الأبطال يعودون إلى الأرض بعد نجاح مهمتهم العلمية في محطة الفضاء الدولية”.

وتختتم رحلة العودة المهمة الثانية لمحطة الفضاء والتي نظمتها وجهزتها ودربت روادها “أكسيوم سبيس”، وهي شركة مقرها هيوستون دُشنت قبل سبع سنوات ويرأسها مدير برنامج محطة الفضاء الدولية السابق في إدارة الطيران والفضاء الأميركية.

وقاد طاقم “أكسيوم 2” رائد فضاء ناسا المتقاعد بيجي ويتسون (63عاما)، الذي يحمل الرقم القياسي كأكثر أميركي مكوثا في الفضاء بواقع 665 يوما خلال ثلاث بعثات طويلة إلى محطة الفضاء الدولية، والتي شملت عشر عمليات سباحة في الفضاء.

والأميركي الثاني يدعى جون شوفنر (67 عاما)، هو طيار وسائق سيارات سباق ومستثمر من ألاسكا.

أما السعوديان فهما علي القرني (31 عاما)، الطيار المقاتل في سلاح الجو الملكي السعودي، وريانة برناوي (34 عاما)، عالمة الطب الحيوي في مجال أبحاث الخلايا الجذعية السرطانية.

وهما أول رائدين من المملكة على الإطلاق يصعدان إلى الفضاء على متن مركبة خاصة.

تزامنت إقامة القرني وريانة في محطة الفضاء الدولية مع وجود الإماراتي سلطان النيادي، أحد أفراد طاقم (البعثة 69)، وهي المرة الأولى التي يوجد فيها ثلاثة رواد فضاء عرب على متن المحطة معا.