الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"حظر لقطة الشاشة".. ميزة جديدة من واتساب

تعمل شركة “واتساب” المملوكة لشركة ميتا، على اختبار ميزة جديدة عبر منصتها الرقمية من شأنها إضافة المزيد من أدوات التحكم للمستخدم لإدارة خصوصيته بشكل أكبر.

وذكر موقع “WABetaInfo” التقني أن الشركة تختبر ميزة “حظر لقطة الشاشة” لرسائل “العرض مرة واحدة” التي تضم صورًا أو مقاطع فيديو، والتي تختفي بعد فتحها مرة واحدة.

وكانت “واتساب” – على غرار تطبيق “سناب شات” – قدمت “خيار وسائط يختفي” منذ عام تقريبا، مذكرًا المستخدمين في ذلك الوقت بأنهم لن يكونوا قادرين على معرفة ما إذا كان المستلم يحفظ أي صور ومقاطع فيديو مشتركة كلقطات شاشة.

ونظرًا لأن ميزة “العرض مرة واحدة” لا تسمح بتسجيل رقمي دائم، يميل المستخدمون إلى التقاط لقطات شاشة للمعروضات. وتعمل الميزة الجديدة على تمكين حظر لقطة الشاشة لرسائل “العرض مرة واحدة” لإضافة طبقة حماية أخرى للمستخدمين.

وتأمل الشركة في طرح الميزة الجديدة للمستخدمين على نطاق واسع قريبًا، علماً أنه لا يزال بإمكان أي شخص أخذ لقطة شاشة باستخدام جهاز مختلف.

وذكر موقع “WABetaInfo” – المنصة الأشهر في العالم في تتبع أخبار “واتساب” – أن التطبيق الأخضر أطلق إصدارًا تجريبيًّا جديدًا يحمل رقم “v2.22.22.3” لنظام تشغيل “أندرويد”، يحتوي على الميزة الجديدة.

وجاء في صور توضيحية للميزة الجديدة شاركها الموقع التقني رسالة منبثقة تظهر للمستخدم عندما يحاول التقاط لقطة شاشة لرسائل “العرض مرة واحدة”، تقول “لا يمكن التقاط لقطة شاشة بسبب سياسة الأمان”.

وأكد الموقع أن استخدام أي تطبيق آخر أو ملحق تابع لجهة خارجية لا يمكنه تجاوز القيد الأمني الجديد من “واتساب”. وإذا أصر المستخدم على أخذ لقطة شاشة للرسائل المعنية، سوف ينتهي به الأمر مع “لقطة شاشة سوداء”.

وبالمثل، لا يمكن للمستخدم أيضاً استخدام خاصية “تسجيل الشاشة” في أثناء فتح رسائل “العرض مرة واحدة”. وعلى عكس “سناب شات”، لا يخبر تطبيق “واتساب” مرسل الوسائط أن المستلم حاول التقاط لقطة شاشة.

وكان مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة “ميتا” الأمريكية للتكنولوجيا، أعلن عن الميزة للمرة الأولى في أغسطس/ آب الماضي، بالإضافة إلى ميزتيْ “الخروج من الدردشات الجماعية دون إخطار الجميع”، و”التحكم في من يمكنه رؤية المستخدم عندما يكون متصلاً بالإنترنت”.

وقال زوكربيرغ آنذاك إن إضافة ميزات خصوصية جديدة لمنصة المراسلة ستمنح المستخدمين “مزيدًا من التحكم في محادثاتهم وإضافة طبقات من الحماية عند المراسلة”.