الخميس 12 محرم 1446 ﻫ - 18 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غوغل ستساعدك في تبريد جهازك من خلال Adaptive Thermal

تأتي هواتف أندرويد مُزوّدةً بأدوات لإدارة ارتفاع درجة الحرارة، لكن هناك أداة جديدة من شركة جوجل تعمل مع المستخدمين لإدارة درجات الحرارة في هواتف Google Pixel التي عانت كثيرًا من السخونة الشديدة وما يترتّب عليها من اختناق الأداء.

تقوم أجهزة أندرويد بالفعل بتنظيم أدائها عن طريق خفض السطوع أو تقليل سرعة شريحة المُعالجة أو حتى إيقاف تشغيل هاتفك تمامًا، ولكن بين رقائق المعالجة القوية ومودم 5G المتعطش للطاقة والسطوع، يمكن أن تصبح الهواتف ساخنة بسرعة، خاصةً في حرارة الصيف.

هناك إجراءات يقوم بها المُستخدم بنفسه للمساعدة في تبريد الهاتف، ولكن يبدو أنه مع ميزة Adaptive Thermal الجديدة من جوجل، لن تحتاج إلى البحث عن مثل هذه الإجراءات أو الاقتراحات بنفسك.

عثر المُطورون على رمز برمجي يُشير إلى ميزة Adaptive Therma في تطبيق Pixel Device Health Services. وتأتي مع إشعارات ومربعات الحوار وخدمة قياس درجة حرارة البطارية.

تبدأ خدمة درجة حرارة البطارية “battery temperature” عندما تصل بطارية الهاتف إلى 120 درجة فهرنهايت (49 درجة) ويُنشئ تنبيه “pre-emergency” إشعارًا يُخبر المُستخدم بأن الهاتف يحتاج إلى التبريد.

قد يقول الإشعار شيئًا مثل “قد تواجه أداءً أبطأ” أو “حاول تجنُّب ضوء الشمس المُباشر أو “اغلق أي تطبيقات تستهلك طاقة البطارية”، ويتضمن الإشعار زرًا يسمى “See care steps”.

النقر على هذا الزر يؤدي إلى شيئين. أولاً، يوضح بالتفصيل ما يفعله الهاتف بنفسه للتبريد، مثل تقليل الأداء أو تعطيل شبكة 5G. والشيء الثاني الذي يفعله هو تقديم اقتراحات حول كيفية مساعدة المستخدم في تبريد هاتفه.

تتضمن هذه الاقتراحات تجنُّب أشعة الشمس المُباشرة وإغلاق التطبيقات التي تستهلك طاقة البطارية مثل مشغلات الفيديو والألعاب والكاميرا، ويُمكن رفض هذه الاقتراحات من خلال النقر على زر “Got it” أو “Learn more” الذي يفتح صفحة الدعم.

عندما تصل درجة الحرارة إلى 52 درجة مئوية، سيدخل هاتفك في حالة الطوارئ حيث سيتم اتخاذ خطوات أكثر قوة. عند 55 درجة مئوية، سيصدر Adaptive Thermal تحذيرًا بإيقاف التشغيل بعد 30 ثانية لمنع المزيد من الضرر.

على الرغم من أن ميزة Adaptive Thermal يمكن أن تُساعد في زيادة وعي المُستخدم والتحكم في درجة الحرارة، إلا أنها قد لا تكون حلاً كاملاً للمُشكلات الحرارية التي استمرت كثيرًا في هواتف Pixel. إنها ميزة مُرحّب بها لأولئك الذين يعيشون في المناطق التي يكون فيها الصيف قاسيًا للغاية.

هذا التغيير يُشير إلى أن جوجل تعترف بمُشكلة الحرارة الزائدة في هواتف Pixel، والجزء المؤسف هو أنه من المحتمل أن تقوم الشركة بتقييد أداء المعالج القادم Tensor G4 في سلسلة Pixel 9 المُنتظرة لنفس السبب.

    المصدر :
  • وكالات