استمع لاذاعتنا

معركة موسيقية بين فيسبوك ويوتيوب

أعلنت فيسبوك ، عن ميزة جيدة تتمثل في إضافة تسجيلات مصورة موسيقية محفوظة الحقوق يمكن للمستخدمين مشاهدتها مباشرة عبر الشبكة من دون الحاجة للانتقال إلى يوتيوب التي تستحوذ على القسم الأكبر من الأعمال الموسيقية المصورة.

وتطلق الشبكة العالمية الخدمة الجديدة في الولايات المتحدة بفضل اتفاقات شراكة مع شركات إنتاج موسيقي بينها “سوني” و”يوتيفرسال” و”وورنر” و”بي أم جي”.

وتعد الشبكة الاجتماعية الرائدة عالميا مستخدميها بتقديم أعمال تبث للمرة الأولى ومضامين حصرية لفنانين بينهم ج. بالفين وكارول جي وسيباستيان ياترا وأليخاندرو فرنانديز وكاليبري 50.

وساهمت التسجيلات المصورة الموسيقية بصورة كبيرة في نمو “يوتيوب”، منصة الفيديو التابعة لـ”غوغل” والتي تعد أكثر من ملياري مستخدم شهريا.

ذكرت وكالة “بلومبرغ” للأنباء أن شركة “فيسبوك” استكملت سلسلة من الاتفاقات للحصول على حق عرض مقاطع موسيقية على منصتها، فيما يشير لمزيد من المنافسة المحتملة بينها وبين شركة “يوتيوب.

وقالت الوكالة نقلا عن مصادر مطلعة إن من المتوقع أن تعلن “فيسبوك”، عملاق مواقع التواصل الاجتماعي، عن شراكات مع ثلاث من كبار شركات الموسيقى في العالم، وهي يونيفرسال ميوزيك غروب وسوني ميوزيك إنترتينمنت ووورنر ميوزيك غروب.
ويونيفرسال كمجموعة متعاقدة مع تيلور سويفت وليدي غاغا وريانا وغيرهم، بينما تشمل الأسماء الكبيرة في سوني كلا من بيونسيه وماريا كاري وأليشيا كيز.

ولم ترد “فيسبوك” وسوني ويونيفرسال ميوزيك ووورنر ميوزيك غروب على طلب “رويترز” الحصول على تعليق.