الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نحو تكساس.. خطوة مرتقبة لشركة وايت روك مانجمنت لتعدين العملات المشفرة

كوين تليغراف
A A A
طباعة المقال

أعلنت إحدى شركات تعدين العملات المشفرة ومقرها سويسرا، عن خطوة لتوسيع عملياتها داخل الولايات المتحدة، بدءًا من تكساس.

وقال شركة وايت روك مانجمنت، الثلاثاء أنها ستشارك مع ناتشورال غاز أونسايت نيوتريلايزيشن، أو NGON، وهي شركة تلتقط الغاز الطبيعي الذي كان سيتم حرقه وتحويله إلى طاقة لاستخدامه في عمليات تعدين بيتكوين (BTC) للشركة. حيث قالت وايت روك إنها ستعمل من منشأة NGON في منطقة برازوس فالي، لتعدين بيتكوين باستخدام أساليب “مسؤولة بيئيًا”.

ووفقًا لآندي لونغ، الرئيس التنفيذي لشركة وايت روك، كان الانتقال إلى تكساس هو الأول فقط في خطط الشركة لتوسيع عمليات تعدين بيتكوين إلى مناطق قادرة على توفير الطاقة من الغاز الطبيعي خارج نطاق شبكة الكهرباء في الولاية. بدأت الشركة في تعدين العملات المشفرة في مراكز البيانات في السويد في نوفمبر ٢٠٢١ وأبلغت عن أن عملياتها في الولايات المتحدة ستبلغ طاقتها الأولية ٣ ميغاواط، بهدف أن يكون إجمالي معدل الهاش للشركة أكثر من ١,٦ إكساهاش في الثانية.

قد يؤثر التراجع الأخير في السوق – حيث انخفض سعر بيتكوين بأكثر من ٢٨٪ في آخر ٣٠ يومًا – على أرباح مُعدِّني العملات المشفرة. أفاد كوينتيليغراف يوم ١٠ يونيو أن التكاليف “الأولية” للقائمين بالتعدين في أمريكا الشمالية كانت تقارب ٢٢٠٠٠ دولار لكل بيتكوين، مع تكاليف إضافية من المحتمل أن ترفع المجموع إلى أكثر من ٣٠ ألف دولار. أبلغت العديد من شركات التعدين في المنطقة بما في ذلك بيتفارمز عن بيع بعض ممتلكاتها من بيتكوين وسط السوق الهابطة.

ليس من الواضح كيف يمكن للتقلبات الأخيرة أن تؤثر على عمليات وايت روك في ولاية لون ستار. حيث أوضح لونغ لكوينتيليغراف أن الشركة “كانت قادرة على التعدين بشكل مربح في أسواق الهبوطية والصعودية” ويرجع ذلك جزئيًا إلى امتلاكها أحدث جيل من الأجهزة.

وقال لونغ: “إن منشأتنا في الولايات المتحدة تكمل تمامًا مواقعنا السويدية التي تعمل بالطاقة الكهرومائية بنسبة ١٠٠٪ ونرى قدرًا كبيرًا من الفرص في ظل ظروف السوق المضطربة الحالية”. “نحن نتوقع على وجه الخصوص أن تكون هناك فرص جذابة [لعمليات الدمج والاستحواذ] والتوحيد بين القائمين بالتعدين في المجال العام والخاص.”