آلاف موظفي اليمن مهددون بالطرد.. وتحذير من “الحوثنة”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حذر وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، مما أسماها “حوثنة الدولة اليمنية”، في ظل تهديد آلاف الموظفين بالطرد من قبل الميليشيات الحوثية.

وفي التفاصيل، كشف الإرياني الثلاثاء، أن #الميليشيات_الحوثية تعد كشوفات بأسماء عشرات الآﻻف من الموظفين الذين أسمتهم (المنقطعين عن العمل، والعاملين تحت سلطة الشرعية) تمهيداً لفصلهم من وظائفهم في كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة المركزية والمحلية والاقتصادية والمستقلة والملحقة والصناديق الخاصة.

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي على تويتر، أن قرارات الفصل تلك التي تستهدف عشرات الآلاف من الموظفين من أجل استبدالهم بعناصر #الميليشيات_الحوثية رغم نهب المرتبات لثلاثة أعوام متواصلة، تأتي في إطار مساعي الميليشيات لـ #حوثنة_الدولة من خلال إحلال عناصرها وتصفية معارضيها داخل الجهاز الإداري للدولة.

وعلى صعيد آخر، عمد فريق نزع الألغام التابع للجيش اليمني بمحور #صعدة، الثلاثاء، إلى نزع كمية كبيرة من #الألغام والعبوات الناسفة كانت #الميليشيات_الحوثية زرعتها في عدد من مناطق جبهتي البقع وكتاف قبل دحرها منها. وقال مصدر في الفريق الهندسي لـ”العربية” إنهم تمكنوا من انتزاع قرابة 1214 لغما مختلفة الأشكال والأحجام، زرعتها الميليشيات قبل فرارها في كل من البقع وكتاف بصعدة.

وأشار المصدر إلى أن الميليشيات تتعمد زراعة الألغام في الطرقات والمزارع وأوساط القرى والمحلات السكنية ما يشكل خطورة على حياة المدنيين، مؤكدا أن الجهود لا تزال مستمرة لتطهير مختلف المناطق المحررة منها لتأمينها أمام عودة المدنيين إلى مناطقهم.

المصدر العربية.نت

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً