الجمعة 13 شعبان 1445 ﻫ - 23 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"أتبول على نفسي من الخوف".. اعترافات صادمة لجندي إسرائيلي انسحب من غزة

اعترافات صادمة أدلى بها جندي إسرائيلي عاد من قطاع غزة وذلك أمام جلسة في الكنيست، مؤكدا أنه “يتبول على نفسه” من الرعب ليلا.

وقال الجندي أفيخاي ليفي، الذي انسحب من معارك غزة: “أتخيل الآن أن قذائف (آر بي جي) تطير فوق رأسي.. وأتخيل نفسي داخل الجرافة وأقاتل وأشم رائحة الجثث”.

وقال “أتبول على نفسي خلال نومي من الخوف.. وإذا لم أشرب زجاجة كحول فلا أتمكن من النوم”.

وحمّل مسؤولية ما حصل له ولرفاقه للحكومة الإسرائيلية، قائلا إن “هذه الحكومة تخلت عنا في الحرب”.

وتابع منفعلا “أقوم بجمع الجرحى بيدي هاتين.. أين أنتم؟.. تتكلمون عن المعاقين الجدد.. في الوقت الذي يوجد فيها معاقون هنا.. وهناك العشرات منهم تم التخلي عنهم.. أنا أتكلم عن نفسي تم التخلي عني”.

وأضاف خلال اعترافاته: “أنا قتلت رجالاً بيدي من أجلكم وأنتم تقولون إن الإرهابيين تلطخت أيديهم بالدماء.. أنا قتلت من أجلكم أكثر من 40 إنسانًا”.

كما قال في اعترافاته: “الآن لا يعطى لي حتى العلاج النفسي.. أنا أشتكي بسبب الصدمة التي عشتها، أنا أتبول على نفسي ليلًا.. إنهم يأتون في كوابيسي ويسألون: لماذا قتلتنا؟”.

تصريحات الجندي الإسرائيلي تزامنت مع فيديوهات أخرى لانسحاب جنود لواء “غولاني” من الحرب بعد تكبدهم خسائر كبيرة.

لكن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، علق على انسحاب لواء غولاني قائلا: “إنها استراحة محارب”.

وأعلن الجيش الإسرائيلي ارتفاع عدد القتلى بصفوفه في معارك غزة إلى 458 منذ بدء الحرب.

فيما خلفت العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة حتى الآن 20057 شهبداً، أغلبهم من النساء والأطفال، وأكثر من 50 ألف جريح، وفق أحدث حصيلة صادرة عن وزارة الصحة التابعة لحماس.