الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أردوغان يبحث مع نظيره الأوكراني آخر تطورات الغزو الروسي

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الجهود المبذولة لوقف فوري لإطلاق النار.

وقدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تعازيه للرئيس فولوديمير زيلينسكي في قتلى الهجوم الروسي على أوكرانيا وتمنّى شفاءً عاجلًا للجرحى.

ودعا وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو في اتصال هاتفي، اليوم السبت، مع نظيره الروسي سيرجي لافروف إلى وضع حدّ للعملية العسكرية في أوكرانيا، بحسب مصدر دبلوماسي تركي.

وقال تشاوش أوغلو للافروف إن تصعيدا جديدا للتوتر العسكري لن يعود بالنفع على أحد، بحسب المصدر الدبلوماسي التركي الذي لم يكشف عن هويته.

وعرضت تركيا أن تكون وسيطا لمحاولة تجنّب انطلاق نزاع بين موسكو وكييف.

وجدّد تشاوش أوغلو تأكيده على “استعداد تركيا لاستضافة مفاوضات محتملة بين روسيا الاتحادية وأوكرانيا”، بحسب المصدر الدبلوماسي.

وتحاول تركيا تحقيق توازن في مواقفها بين روسيا وأوكرانيا التي تربطها بكل منها علاقات ودية.

وتُعَدّ تركيا حليفا لأوكرانيا وقد باعتها خصوصا طائرات مسيّرة، كما تعتمد بشكل كبير على روسيا التي اشترت منها نظام دفاع جوي فضلا عن الغاز والحبوب.

وكان مجلس أوروبا قرر الجمعة “تعليق” أي مشاركة لدبلوماسيين وموفدين روس في أبرز هيئات هذه المنظمة الأوروبية “بمفعول فوري” ردا على “الهجوم المسلح” على أوكرانيا.

غير أن تركيا “امتنعت” الجمعة عن التصويت على تعليق عضوية روسيا في أغلب هيئات مجلس أوروبا ردا على غزوها أوكرانيا، من أجل عدم “قطع الحوار” معها، بحسب تشاوش أوغلو.

ومن جانبه، وجه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الشكر إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على دعم تركيا لبلاده إنسانيا وعسكريا، قائلا، إن فرض حظر على مرور السفن الحربية الروسية في البحر الأسود “مهم للغاية بالنسبة لأوكرانيا”.

ولم تعلن تركيا التي تسيطر على مضيقي الدردنيل والبوسفور اللذين يربطان البحر المتوسط والبحر الأسود أي حظر على استخدام السفن الحربية الروسية للمضيقين رغم تقدم أوكرانيا بطلب عاجل إليها لفعل ذلك.

والجمعة قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن أنقرة لا يمكنها بموجب معاهدة عام 1936 التي تنظم ذلك منع السفن الحربية العائدة إلى قواعدها في بلادها من المرور في المضيقين. ولروسيا قاعدة بحرية رئيسية في البحر الأسود.

وفي سياق متصل، نقل التلفزيون التشيكي عن وزير النقل مارتين كوبكا قوله، إن جمهورية التشيك ستغلق مجالها الجوي أمام شركات الطيران الروسية اعتبارا من غد الأحد.

وتوسع هذه الخطوة الحظر الذي تم فرضه الجمعة على عمل الخطوط الجوية الروسية في المطارات التشيكية.