الخميس 7 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 1 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أسهم أوروبا ترتفع وسط تفاؤل المستثمرين

ارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي الاثنين، مدعوما بأسهم البنوك والشركات العقارية، مع ترحيب المستثمرين بالعدول عن خطة المالية العامة البريطانية التي أثارت التوتر في الأسواق.

وقفز سهم شركة آي.تي.في البريطانية بعد تقرير ذكر أنها قد تبيع حصة في ذراع الإنتاج.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 1.8 بالمئة، ليواصل المكاسب للجلسة الثالثة على التوالي.

وصعد المؤشر فايننشال تايمز 100 الرئيسي في لندن بنسبة 0.9 بالمئة بعد أن ألغى وزير المالية الجديد جيريمي هنت معظم التخفيضات الضريبية غير الممولة التي كانت قد أعلنتها رئيسة الوزراء ليز تراس والتي بلغت 45 مليار جنيه إسترليني، وأدت إلى اضطرابات بالسوق أجبرت بنك إنجلترا على التدخل.

وانخفضت عوائد السندات الحكومية في منطقة اليورو، مقتفية أثر السندات البريطانية، لكنها لا تزال قريبة من أعلى مستوياتها منذ أكثر من 10 سنوات.

وزادت جميع قطاعات المؤشر ستوكس 600، حيث ارتفع قطاع العقارات بنحو أربعة بالمئة، يليه قطاع السفر والترفيه الذي صعد بنسبة 3.3 بالمئة، وقفز قطاع البنوك بنسبة 2.3 بالمئة.

وتكبدت الأسهم الأوروبية خسائر في الأسابيع الأخيرة وسط قلق المستثمرين من احتمالات حدوث ركود جراء السياسات المتشددة من جانب البنوك المركزية لترويض التضخم، وزادت المخاوف بسبب الاضطرابات السياسية الأخيرة في المملكة المتحدة.

ويراقب المستثمرون الآن باهتمام تقارير نتائج الربع الثالث لمعرفة كيف ستتعامل الشركات مع ضغوط التكاليف وسط مخاوف الركود المتزايدة.

ومن بين الأسهم الفردية، ارتفع سهم كريدي سويس بنسبة 2.6 بالمئة، وذكرت رويترز أن البنك السويسري تواصل مع صندوق ثروة سيادية واحد على الأقل من الشرق الأوسط من أجل ضخ رأسمال.

وزاد سهم آي.تي.في بنسبة 9.1 بالمئة بعد تقرير لصحيفة فايننشال تايمز ذكر أن الشركة تبحث خيارات لبيع ذراع الإنتاج، آي.تي.في ستوديوز.

    المصدر :
  • رويترز