الأثنين 13 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تفرض عقوبات على أفراد ومستوطنات إسرائيلية

فرضت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن عقوبات على موقعين استيطانيين إسرائيليين في الضفة الغربية المحتلة (الخميس 14-3-2024)، وهو أحدث تحرك ضد النشاط الاستيطاني الذي تقول الإدارة إنه عقبة أمام السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأظهر الموقع الإلكتروني لمكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية أن الوزارة أضافت كيانين هما موشيس فارم وزفيس فارم، بالإضافة إلى ثلاثة مواطنين إسرائيليين، إلى قائمة العقوبات.

وذكر موقع أكسيوس في وقت متأخر من أمس الأربعاء نقلا عن ثلاثة مسؤولين أمريكيين أن الموقعين الاستيطانيين سيُستهدفان بالعقوبات لأنهما يُستخدمان قاعدة لهجمات على الفلسطينيين من مستوطنين إسرائيليين يوصفون بأنهم متطرفون.

وفرضت إدارة بايدن في الشهر الماضي عقوبات على أربعة إسرائيليين اتهمتهم بالتورط في عنف المستوطنين بالضفة الغربية، مما يشير إلى استياء الولايات المتحدة المتزايد من سياسات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقالت الإدارة أيضا في فبراير شباط إن توسع إسرائيل في بناء المستوطنات بالضفة الغربية المحتلة يتعارض مع القانون الدولي، مما يشير إلى العودة إلى السياسة الأمريكية القائمة منذ فترة طويلة بشأن هذه القضية والتي تراجعت عنها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.

وتكثف إسرائيل مداهماتها على الضفة الغربية منذ اندلاع أحدث حرب في غزة في أكتوبر تشرين الأول. وتظهر سجلات الأمم المتحدة أن 358 شخصا على الأقل قُتلوا في الأراضي الفلسطينية منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول، ربعهم من الأطفال.

وتجاوز عدد القتلى في قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول 31 ألفا بالفعل، بحسب سلطات الصحة في القطاع. وشنت إسرائيل حملتها العسكرية بعد هجوم حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) في السابع من أكتوبر تشرين الأول على إسرائيل التي تقول إنه أسفر عن مقتل 1200 شخص.

    المصدر :
  • رويترز