أميركا ترصد تحركات إيرانية مشبوهة في سوريا: محاولات لإدخال صواريخ بالستية لـ”حزب الله”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكد مسؤولون أميركيون أن هناك تكثيفاً لعمليات مراقبة تحركات إيرانية مشبوهة في سوريا ، وذلك بعد تأكيد وزير الدفاع الأميركي جايمس ماتيس على محاولات طهران لإدخال أسلحة متطورة إلى ذلك البلد، في وقت ندد ممثلو دول غربية عدة، في منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، بـ”المهزلة الفاضحة” لدمشق وموسكو عندما حضر وفد النظام السوري إلى لاهاي ليؤكد أنه لم يحصل أي هجوم كيماوي على مدينة دوما .

ونقلت “سي ان ان” عن المسؤولين الأميركيين ، أن “أقماراً اصطناعية وطائرات مراقبة وطائرات من دون طيار إلى جانب قطع بحرية أميركية، تكثف عمليات المراقبة لما يشتبه بأنها محاولات إيرانية لإدخال صواريخ مضادة للطائرات وأخرى بالستية إلى سوريا”.

وكان ماتيس قد قال، في جلسة استماع أمام لجنة الشؤون العسكرية التابعة للكونغرس أول من أمس: “رأيناهم (الإيرانيين) يحاولون إحضار أسلحة متقدمة إلى سوريا في طريقها إلى “حزب الله” اللبناني جنوب لبنان … وإسرائيل لن تنتظر حتى تكون هذه الصواريخ في الجو، وآمل أن تتراجع إيران”…

 

المصدر CNN

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً