الأثنين 30 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أوكرانيا تنتظر وصول بعثة دولية لمحطة زابوريجيا للطاقة النووية

قال سفير أوكرانيا لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية يفيني تسيمباليوك، الاثنين، إن القوات الروسية تريد التسبب في انقطاع التيار الكهربائي عن جنوب بلاده بقصف مجمع محطة زابوريجيا للطاقة النووية.

ودعا تسيمباليوك إلى إيفاد بعثة دولية للمحطة الأكبر من نوعها في أوروبا هذا الشهر للوقوف على الأوضاع هناك.

وأضاف للصحفيين في فيينا “سنستخدم كل القنوات الدبلوماسية الممكنة لتقريب الوكالة الدولية للطاقة الذرية والأمم المتحدة من القيام بهذه المهمة”.

وأردف “نحن حقا في حاجة ماسة إليها وبأسرع وقت ممكن.. في موعد لا يتجاوز نهاية هذا الشهر”.

من جانبه، طالب بيترو كوتين رئيس شركة الطاقة النووية الأوكرانية المملوكة للدولة (إنرجواتوم) ،الاثنين، بإعلان محطة زابوريجيا النووية منطقة خالية من الأنشطة العسكرية، محذرا من خطر كارثة نووية على غرار كارثة تشرنوبيل‭ ‬بعد أن تعرض الموقع للقصف.

وطالب كوتين، في تصريحات تلفزيونية، بنشر فريق من قوات حفظ السلام في الموقع بعد أن تبادلت روسيا وأوكرانيا الاتهامات بقصف المحطة النووية الأكبر في أوروبا والتي توجد في الجنوب الأوكراني الذي تسيطر عليه روسيا.

وقال “وجود قوات لحفظ السلام في المنطقة ونقل السيطرة عليها إليهم، ثم نقل السيطرة على المحطة إلى الجانب الأوكراني بعد ذلك، سيحل هذه المشكلة”.

واستولت القوات الروسية على المحطة الواقعة في جنوب شرق أوكرانيا في أوائل مارس آذار بعد فترة وجيزة من بدء غزو موسكو لجارتها يوم 24 فبراير شباط لكن فنيين أوكرانيين ما زالوا يتولون إدارتها.

وأشار كوتين إلى أن احتمال إصابة حاويات الوقود النووي المستنفد في أي قصف ينطوي على خطر شديد.

    المصدر :
  • رويترز