إسرائيل تقر قانون الدولة القومية المثير للجدل

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أقرت إسرائيل قانونًا يمنح اليهود فقط حق تقرير المصير في البلاد وهو ما وصفه أبناء الأقلية العربية بأنه عنصريّ ويؤسس للفصل العنصري. وبعد أشهر من الجدل السياسي، أقر البرلمان (الكنيست) المؤلف من 120 عضوًا قانون ما عرف بـ”الدولة القومية” بموافقة 62 نائبًا ومعارضة 55 وامتناع نائبين عن التصويت. وصرخ بعض النواب العرب ومزقوا أوراقًا بعد التصويت.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للكنيست بعد التصويت: “هذه لحظة فارقة في تاريخ الصهيونيّة وتاريخ دولة إسرائيل”.

والقانون رمزي إلى حد بعيد وينص على أن إسرائيل هي الوطن التاريخي للشعب اليهودي وأن حق تقرير المصير فيها يخص الشعب اليهودي فقط.

وينزع القانون أيضًا عن اللغة العربية صفة اللغة الرسميّة إلى جانب العبرية ويجعلها لغة لها مكانة خاصة مما يعني أن من الممكن مواصلة استخدامها في المؤسسات الإسرائيلية.

ويصل عدد العرب داخل الخط الأخضر إلى نحو 1.8 مليون شخص أي حوالي 20 بـ % من عدد السكان البالغ تسعة ملايين نسمة.

وأسقطت بنود في اللحظات الأخيرة وسط جدل سياسي وبعد اعتراضات من رئيس إسرائيل والنائب العام وكانت ستنص على إقامة مجتمعات لليهود فقط وتلزم القضاء بالاحتكام للشرع اليهودي عندما لا تكون هناك سابقة قانونية ذات صلة.

وفي المقابل، أقرت صياغة أكثر غموضًا تنص على أن الدولة تعتبر تنمية الاستيطان اليهودي قيمة قومية وستعمل على تشجيع ودعم تأسيسه.

وإعتبر منتقدون ان القانون الجديد سيعمق إحساس الأقلية العربية بالغربة حتى بعد هذه التغييرات.

 

المصدر سكاي نيوز عربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً