الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إسرائيل تنفي وجود اتفاق لفتح المعابر.. وواشنطن تعلق!

نفى المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية لئور بن دور أن يكون هناك اتفاقٌ مع الجانب المصري لفتح معبر رفح لعبور الإغاثة الإنسانية إلى القطاع.

كما صرح وزير الخارجية المصري أنه “مع الأسف لم تسمح إسرائيل حتى الآن بإدخال المساعدات الإنسانية إلى غزة”.

بدوره علق المتحدث الإقليمي باسم وزارة الخارجية الأميركية سامويل وربيرغ، على إمكانية دخول المساعدات الإنسانية إلى غزة معبر رفح، الذي يعاني ويلات الاشتباكات بين إسرائيل وحماس منذ نحو 10 أيام، فضلا عن إمكانية خروج بعض الأجانب من القطاع ضمن الاتفاق.

وقال وربيرغ في تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، الإثنين، إن “الإدارة الأميركية في مناقشة جادة مع كل الأطراف خاصة مع الجانب المصري”.

وأضاف: “هناك مناقشات بالفعل، لكن لا يجب أن نستبق أي قرار أو تفاصيل (بشأن خروج الأجانب يوم الإثنين) لأننا نعرف أن الوضع حساس للغاية”.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الأميركية، أن حكومة بلاده “تبذل كل ما في وسعها لحماية المواطنين الأميركيين والموظفين من سفارتنا وقنصليتنا”.

وكانت وكالة “رويترز”، قد نشرت صوراً تظهر شاحنات وقود ترفع علم الأمم المتحدة تتجه إلى معبر كرم أبو سالم على الحدود بين مصر وقطاع غزة وإسرائيل.

وفي المقابل، تنتظر عشرات الشاحنات التي تحمل مساعدات إنسانية على الجانب المصري من معبر رفح، الإذن بالدخول إلى قطاع غزة.

والمعبر مغلق من الجانب الفلسطيني، إثر تعرضه لضربات جوية إسرائيلية حالت دون عمله، في خضم الهجمات العنيفة على قطاع غزة المستمرة منذ أكثر من أسبوع.