إسرائيل تهدد بقطع المياه عن عمان والأخيرة ترد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

هدد وزير الزراعة في حكومة #الاحتلال_الإسرائيلي، أوري أريئيل، بقطع المياه عن العاصمة الأردنية #عمان، ردا على إنهاء ملحقي #الباقورة و #الغمر من اتفاقية السلام. أما في عمّان، فقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن الحكومة الأردنية اتخذت قرارا بإنهاء العمل بالملحقين، مشيرا إلى أن العمل في هذين الملحقين سينتهي العام المقبل، وإذا طلبت إسرائيل إجراء مشاورات سيتم الانطلاق في ذلك، مؤكدا أن الأردن دولة تمتلك أدوات الدفاع عن مصالحها.

وتتجه العلاقات الأردنية الإسرائيلية إلى مطب جديد، بعد الأزمة الأخيرة التي أثارتها قضية نقل السفارة إلى القدس. ويدفع قرار الأردن باستعادة الباقورة والغمر نحو توتر مع إسرائيل، خصوصا أن عمان متمسكة بقرار إنهاء العمل بملحقي اتفاقية وادي عربة.

وتحاول تل أبيب من جهة عبر ما صرح به رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو السعي للتمديد، بينما لوح وزير الزراعة بسلاح آخر هو المياه، ما يشبه الصدمة في إسرائيل جراءَ القرار الأردني استعادة منطقتي الباقورة والغمر الحدوديتين، فور انتهاء فترةِ تأجيرهما العامَ المقبل، بعد 25 عاما، حسب ملحق اتفاق السلام بين الدولتين.

وهدد وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أريئيل في حديث إذاعي بالمساس بكمية المياه التي توفرها إسرائيل للأردن.

ويُخشى في إسرائيل أن الموقف الأردني مؤشرٌ على تدهور العلاقة مع عمان.

وأوضح نتنياهو أنه سيدخل في مفاوضات مع الأردن على أمل تمديد ملحق تأجير المنطقتين.

والباقورة والغمر منطقتان صغيرتان تستغلهما المستوطنات الإسرائيلية للزراعة والسياحة أيضا.

وإلغاء ملحق من اتفاقية السلام الإسرائيلية الأردنية، يثير قلقا جديا في إسرائيل لجهة مستقبل العلاقة بين الدولتين، علما أن لها أطول حدود برية مع الأردن.

 

المصدر العربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً