استمع لاذاعتنا

إعلان حالة الطوارئ في كاليفورنيا بسبب الحرائق وسقوط 10 قتلى

أعلنت ولاية كاليفورنيا الأميركية حالة الطوارئ في ثلاث مقاطعات اجتاحتها حرائق مدمرة. وقد عثر على شخص واحد ميتا جراء حريق في شمال الولاية.

وتشمل حالة الطوارئ التي أمر الحاكم جيري براون بفرضها مقاطعات (نابا، سونوما، ويوبا) الواقعة شمال خليج سان فرانسيسكو.

وأعلنت خدمات الإطفاء في كاليفورنيا إن حوالى 49 ألف فدانا (20 الف هكتار) اجتاحتها الحرائق في تلك المقاطعات، التي تشتهر بانتاج النبيذ. وفي المجموع، هناك أكثر من عشر حرائق مشتعلة.

وغالبا ما تشهد الغابات في غرب الولايات المتحدة حرائق خلال أشهر الصيف الحارة، وقد تتأجج بفعل الرياح. والشهر الماضي أجبر حريق ضخم وُصف بأنه الأكبر في تاريخ لوس أنجلوس المئات على إخلاء منازلهم.

وفي آخر المستجدات، أعلنت الشرطة في كاليفورنيا أن محصلة الحرائق الضخمة المستعرة في 8 من مقاطعات في الولاية، ارتفعت مساء الإثنين إلى 10 قتلى.

وقال قائد شرطة مقاطعة سونوما الواقعة شمال خليج سان فرانسيسكو في تغريدة على “تويتر”، إن “مكتب الشِريف يؤكد أن هناك 7 وفيات متصلة بالحرائق في مقاطعة “سونوما”.. نتقدم بالتعازي لعائلاتهم وأصدقائهم”.

ويضاف إلى هؤلاء قتيلان سقطا في مقاطعة نابا وثالث سقط في مقاطعة “مندوسينو:، لتصبح المحصلة الإجمالية الموقتة في المقاطعات الثلاث 10 قتلى.

 

المصدر AFP وكالات القوات اللبنانية